الثلاثاء 10 يناير 2017 02:01 ص

قرر المستشار «خالد ضياء الدين»، المحامي العام الأول لنيابة أمن الدولة العليا المصرية، تجديد حبس منتج الأخبار بقناة الجزيرة الإخبارية «محمود حسين»، لمدة 15 يوما أخرى على ذمة التحقيق.

وكانت قوات الأمن المصرية قد اعتقلت «محمود حسين» خلال إجازته السنوية في القاهرة، كما اعتقلت شقيقيه وداهمت منزليهما، واصطحبت قوة من جهاز الأمن الوطني كلا من «حسين» وشقيقيه إلى جهة غير معلومة وقتها، قبل أن يرحل إلى نيابة أمن الدولة، في 25 ديسمبر/ كانون أول الماضي.

ووجهت نيابة أمن الدولة إلى «حسين» تهم «التحريض ضد الدولة المصرية، وإثارة الفوضى، وتكدير السلم العام، وبث مواد فيلمية تحريضية ضد مصر، ونشر أخبار كاذبة»، بحسب «العربي الجديد».

وقد حملت شبكة قنوات الجزيرة، في بيان، السلطات المصرية مسؤولية سلامة «حسين» وشقيقيه، وطالبت بإطلاق سراحهم، كما دعت المنظمات الحقوقية الدولية للدفاع عن «حسين»، مؤكدة أن «الصحافة ليست جريمة».