الثلاثاء 2 ديسمبر 2014 05:12 ص

كشف وزير النقل اليمني المهندس «بدر محمد باسلمة» عن موافقة أولية من قبل الحكومة الصينية لإعادة تأهيل ميناء المخا لاستعادة دوره الاقتصادي والتجاري وبتكلفة 50 مليون دولار يجرى الترتيب لها مع الجهات المانحة ،طبقاً لما أوردته صحيفة «الثورة».

وأكد أن الميناء ستؤول إدارته ومهام تشغيله إلى إقليم الجند لتنمية الإقليم وسيقتصر الدور المركزي على الجانب الرقابي والتشريعي. 

جاء ذلك أثناء تفقد وزير النقل اليمني ومعه الأمين العام للمجلس المحلي بمحافظة تعز «محمد أحمد الحاج» ورئيس مجلس إدارة مؤسسة موانئ البحر الأحمر «محمد أبوبكر اسحاق», أمس النشاط التجاري والملاحي بميناء المخا ووضع الميناء من الناحية الإدارية والفنية, وأكد الوزير ضرورة تأهيل وتوسعة ميناء المخا كونه يعتبر من أقدم الموانئ اليمنية.

من جانبه ثمن أمين عام تعز «محمد الحاج» زيارة وزير النقل لميناء المخا وتلمسه عن كثب لسير طبيعة العمل في الميناء وسبل النهوض بمستوى الأداء ومعالجة القصور.

مؤكدا أن هذه الزيارة ستشكل انطلاقة جديدة للبدء بالخطوات التنفيذية لتأهيل الميناء وتطويره.

و«المخاء» إحدى مدن محافظة «تعز»، وهي مركز مديرية المخاء. تقع مدينة «المخاء» على ساحل البحر الأحمر اشتهرت «المخا» لأنها كانت السوق الرئيسية لتصدير القهوة بين القرنين الخامس عشر والسابع عشر. وقد أخذت قهوة «الموكا» و«الموكاتشينو» الاسم من هذا الميناء.

المصدر | الخليج الجديد+ يمن برس