الأربعاء 8 نوفمبر 2017 10:11 ص

يبدو أن فريق برشلونة يسير في الطريق الصحيح نحو اعتلاء منصات التتويج لأكثر من بطولة هذا الموسم، فهو يغرد منفرداً على صدارة ترتيب الدوري الإسباني «الليغا» بفارق 4 نقاط عن أقرب ملاحقيه فالنسيا و8 نقاط عن غريمه التقليدي ريال مدريد، وعلى مستوى دوري الأبطال فقد بات على أعتاب التأهل إلى دور الـ16 بتصدره مجموعته برصيد 10 نقاط من 4 مباريات.

ويسعى برشلونة تحت قيادة مدربه الجديد «إرنستو فالفيردي» إلى مصالحة جماهيرهم بعد خسارة السوبر المحلي بداية الموسم الجاري ونسيان إخفاق الموسم الماضي عندما توج الفريق بكأس ملك إسبانيا فقط.

وحتى يستمر برشلونة في طريقه الصحيح عليه إتباع 3 خطوات هامة، على النحو التالي: 

المداورة

يجب على «فالفيردي» تعزيز نظام المداورة في الفترة المقبلة لتجنب إصابة لاعبيه بالإرهاق ما يعرضهم لخطر الإصابات، خاصة وأن برشلونة يمتلك هذا الموسم تشكيل شبه متكامل برغم عدم إبرام صفقات بالشكل الكافي خلال سوق الانتقالات الصيفية الأخيرة.

ويعتمد «فالفيردي» منذ بداية الموسم الجاري على 15 لاعباً بشكل كبير خاض بعضهم جميع مباريات برشلونة في مختلف البطولات المحلية والقارية وأبرزهم «ميسي» و«دينيس سواريز» و«ماسكيرانو» و«سيميدو»، مع الاستعانة بأخرين وصل عددهم لـ9 لاعبين شارك بعضهم في مباراة واحدة ولعدة دقائق فقط.

ويشهد برشلونة هذا الموسم تطور ملحوظ في مستوى بعض لاعبيه أمثال «لوكاس دين» الذي يجب أن يشارك كثيرا لإراحة «خوردي ألبا» واستغلال تطور مستواه، مع التركيز على «باكو ألكاسير» في الفترة المقبلة لأنه يمتلك إمكانيات فنية كبيرة وقادر على مساعدة الفريق هجوميا.

كما يجب على «فالفيردي» إراحة «سيميدو» وإشراك بديله «أليكس فيدال» وليس «سيرجي روبيرتو» في الناحية اليمني لأن الأخير يكون أكثر إبداعا في وسط الملعب، مع استغلال جاهزية الوافد البرازيلي الجديد «باولينيو» فنياً وبدنياً.

استعادة العضاض 

على الجهاز الفني والطبي لفريق برشلونة الصبر على المهاجم والهداف الأوروجواياني «لويس سواريز» حتى يستعيد مستواه.

ويبدو أن خير ما فعل «سواريز» بطلب عدم الانضمام إلى منتخب بلاده في الوقت الحاضر من أجل مواصلة برنامجه العلاجي للاستشفاء من إصابة الركبة.

وخاض «سواريز» هذا الموسم بقميص البلوغرانا 14 مباراة أحرز خلالهم 3 أهداف وصنع مثلهم، وهي أقل نسبة له منذ انضمامه إلى برشلونة صيف عام 2014.

ومنذ انضمام المهاجم الملقب بـ«العضاض» إلى برشلونة خاض 161 مباراة في مختلف البطولات أحرز خلالهم 124 هدفاً وصنع 73.

تجاهل الجماهير

برغم من نتائجه المميزة هذا الموسم والتي تخطت التوقعات، فإن «فالفيردي» يواجه ضغط شديد من قبل جماهير برشلونة، التي تطالبه بتغيير طريقة اللعب بحجة اختفاء الأداء الجميل المعروض عن البلوغرانا، وهذا ليس صحيح وعلبه عدم الالتفات لتلك الآراء.

فقد أمتع الفريق وقدم أداء مقنع في أكثر من مباراة أبرزها أمام العملاق الإيطالي يوفنتوس بدوري أبطال أوروبا عندما تغلب عليه بثلاثية نظيفة، وفي الدوري المحلي أمام إيبار الذي سحقه بسداسية وإسبانيول الذي تلقى خماسية قاسية وغيرهم.

ومنذ خسارة كأس السوبر الإسباني أمام ريال مدريد، خاض برشلونة تحت قيادة «فالفيردي» حتى الآن 16 مباراة بمختلف البطولات، حقق الفوز في 14 مباراة وتعادل في اثنين ولم يهزم في أي مباراة، أحرز الفريق 40 هدفاً واستقبلت شباكه 5 أهداف فقط.