الجمعة 22 ديسمبر 2017 04:12 ص

أعلنت الحكومة الألمانية، الجمعة، استعدادها لتخفيف التوتر مع تركيا.

وقالت المتحدثة باسم الحكومة الألمانية، «ماريا أديبهر»، خلال مؤتمر صحفي بالعاصمة برلين، الجمعة، إن بلادها مستعدة لتخفيف التوتر في العلاقات مع تركيا، وإجراء لقاءات مع الحكومة التركية، حسب وكالة «الأناضول».

وأشارت «أديبهر» إلى أن وزير الخارجية التركي، «مولود جاويش أوغلو»، ونظيره الألماني، «سيغمار غابرييل»، قررا مواصلة اللقاءات الثنائية التي بدأت في الأسابيع الأخيرة.

وأضافت أن بلادها تلقّت مؤشرات إيجابية من الحكومة التركية في إطار قراراتها التي اتخذتها مؤخرا.

ولفتت إلى أن السلطات التركية أخلت، الثلاثاء الماضي، سبيل الألماني «ديفيد بريتسش»، الذي تم إيقافه على الحدود التركية السورية في أبريل/نسيان الماضي.

وجاء قرار السماح لـ«بريتش» بالعودة إلى ألمانيا، الخميس، بعد الإفراج في وقت سابق من الأسبوع عن الصحفية الألمانية «ميسالي تولو» بعد أن أمضت نحو ثمانية أشهر في السجن.

وقال «غابرييل» في بيان الخميس: «قرارات كهذه تعطي أملا في أننا سنتمكن من إعادة بناء الثقة خطوة بخطوة».

وأضاف: «فيما يخص قضية الصحفي المسجون دينيز يوجيل فقد خففت السلطة القضائية التركية على الأقل ظروف حبسه، والخطوة العاجلة التالية هي توجيه اتهام له».

وازداد تدهور العلاقات بين البلدين العضوين بحلف شمال الأطلسي في أعقاب محاولة الانقلاب في تركيا عام 2016.