السبت 17 فبراير 2018 11:02 ص

أعلنت القوات المسلحة الأردنية، إحباط مخطط إرهابي لتهريب متطرفين وأسلحة عبر أنابيب النفط القديمة عبر الحدود مع سوريا والعراق.

وقال مصدر مسؤول في القيادة الأردنية العامة في تصريح صحفي، إن «القوات المسلحة الأردنية تمكنت ومن خلال جهد استخباراتي ومتابعة حثيثة من مديرية الاستخبارات العسكرية والجهات المعنية وباستخدام مختلف الطرق والوسائل الحديثة من إحباط مخطط لعمليات تهريب الأسلحة والمخدرات والإرهابيين».

وأضاف المصدر، أن «مجموعة من الإرهابيين وتجار المخدرات بدأت الإعداد والتنفيذ له باستخدام أنبوب النفط القديم التايبلاين الذي يربط بين الحدود الأردنية والسورية، كما يربط الحدود الأردنية والعراقية».

وأوضح أن «شبكة من الإرهابيين ومهربي المخدرات والأسلحة استغلت أحد البيوت القريبة من الحدود وخط الأنابيب وعمل مجموعة من الأنفاق وتجهيزها لغايات الاستخدام في عمليات التهريب وتنفيذ العمليات الإرهابية».

وبين المصدر أن «تعليمات صدرت للوحدات الفنية المعنية من سلاح الهندسة الملكي بتدمير هذه الأنفاق وإخراج خط الأنابيب فوق سطح الأرض، والذي كان يمكن أن يشكل ثغرة للتهريب ومنفذا للمهربين والإرهابيين الذين لم يتركوا أسلوبا إلا وحاولوا استخدامه في تنفيذ مخططاتهم الإجرامية».

يشار إلى أن بعض المسلحين ومهربي المخدرات والأسلحة ينفذون عمليات التهريب باستغلال الأراضي الصحراوية أو الوديان أو شبكات الأنابيب وغيرها.

ويشن الأردن بالتعاون مع «التحالف الدولي» الذي تقوده الولايات المتحدة غارات جوية مكثفة على تنظيم «الدولة الإسلامية» في كل من العراق وسوريا.

 

المصدر | الخليج الجديد + متابعات