الثلاثاء 3 مارس 2015 10:03 م

أكدت مصر دعمها لمؤسسات ورموز الدولة الشرعية باليمن، وأهمية اضطلاعها بمسئوليتها القومية من أجل الحفاظ على وحدة الأراضي اليمنية.

وأشار المتحدث باسم الخارجية المصرية السفير «بدر عبد العاطي» في تصريح له اليوم إلى عدم صحة ما تناولته بعض وسائل الإعلام حول قيام وفد يمثل ميليشيات الحوثيين بعقد لقاءات مع المسؤولين بوزارة الخارجية المصرية.

وشدد «عبد العاطي» على موقف مصر الداعم لمؤسسات ورموز الدولة الشرعية في اليمن.

وكان مصدر دبلوماسي أكد في تصريحات صحافية إن القاهرة حصلت على وعود من ميليشيات الحوثيين في اليمن، بعدم التعرض لمضيق باب المندب، وتأمين حركة الملاحة به، في ظل تردي الأوضاع اليمنية.

وكشف المصدر الذي فضل عدم نشر اسمه، أنّ لقاء جمع وفدا مصريا في السفارة المصرية في صنعاء، مع وفد من جماعة «الحوثيين»، قبل يومين من إعادة السفير المصري في صنعاء إلى القاهرة، أكدت خلاله الجماعة حرصها على عدم الدخول في صدام مع مصر، كما أكدت تأمين الحركة الملاحية بمضيق باب المندب، الذي ترتبط حركة الملاحة في قناة السويس المصرية ارتباطا وثيقا مع حركة الملاحة فيه.