الجمعة 5 يوليو 2019 07:49 م

طلبت الولايات المتحدة اجتماعا طارئا لمجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية، لبحث الملف الإيراني، بحسب ما أعلنته البعثة الأمريكية في الوكالة، الجمعة.

وقال دبلوماسيون في الوكالة إنهم يتوقعون عقد اجتماع المجلس، المكون من 35 بلدا، الأربعاء المقبل، بعدما قالت الوكالة هذا الأسبوع إن إيران تجاوزت الحد الأقصى لمخزون اليورانيوم، المنصوص عليه في الاتفاق النووي، الموقع عام 2015 بين طهران والقوى العالمية.

يأتي ذلك التطور قبل يومين فقط من الموعد الذي حددته طهران للبدء بتقليل جديد لالتزامها بالاتفاق النووي، بسبب ما قالت إنه عجز من باقي شركاء الاتفاق عن مواجهة تبعات الانسحاب الأمريكي منه، في مايو/أيار 2018، وتصاعد العقوبات من واشنطن ضد طهران.

وفي وقت سابق، الجمعة، أكد مستشار المرشد الأعلى الإيراني للشؤون الدولية؛ "علي أكبر ولايتي" ما ذكره الرئيس "حسن روحاني"، قبل يومين، من أن طهران ستبدأ بتخصيب اليورانيوم بشكل أكثر من المسموح به، بداية من الأحد 7 يوليو/تموز الجاري.

وكان الرئيس الإيراني "حسن روحاني" قد أعلن أن طهران ستخفض المزيد من التزاماتها النووية في السابع من الشهر الجاري، وستبدأ تخصيب اليورانيوم بالقدر الذي تحتاجه.

وأكد "روحاني" أن بلاده لن تكتفي بتخصيب اليورانيوم عند مستوى 3.67%، بل سترفع مستوى التخصيب بداية من السابع من الشهر الجاري، وهو التصريح الذي قابله الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب" بالقول إن تهديدات إيران "سترتد عليها وتلدغها".

المصدر | الخليج الجديد + وكالات