الجمعة 5 يوليو 2019 08:52 م

رحبت الكويت، بالاتفاق الذي تم التوصل إليه في السودان ‏بين المجلس العسكري الانتقالي وقوى "إعلان الحرية والتغيير".

وأعرب بيان صادر عن الخارجية الكويتية، الجمعة، عن "الأمل بأن تسهم في بداية مرحلة جديدة، تحفظ للسودان أمنه واستقراره، وتحقق تطلعات شعبه، وتلببي خياراته".

وأكد البيان دعم الكويت لكل ما يحفظ للسودان أمنه واستقراره وسيادته.

وفجر الجمعة، أعلن الوسيط الأفريقي في السودان؛ "محمد حسن ولد لبات"، التوصل إلى اتفاق سياسي بين المجلس العسكري، وقوى الحرية والتغيير، لإدارة المرحلة الانتقالية.

ويتضمن الاتفاق، الذي تم التوصل إليه بوساطة إثيوبيا والاتحاد الأفريقي، إقامة مجلس سيادي يقود المرحلة الانتقالية لمدة 3 سنوات أو تزيد قليلا.

ويشهد السودان تطورات متسارعة ومتشابكة ضمن صراع على السلطة، منذ أن عزل الجيش "عمر البشير" من الرئاسة (1989 ـ 2019) في 11 أبريل/ نيسان الماضي، تحت وطأة احتجاجات شعبية، بدأت أواخر 2018، تنديدا بتردي الأوضاع الاقتصادية.

المصدر | الخليج الجديد