الجمعة 26 يوليو 2019 08:42 ص

تواصل تركيا استضافتها السياح الأجانب، من مختلف بلدان العالم، وسط استهدافها تحطيم أرقام قياسية بحلول نهاية العام الجاري، عبر تحقيق نمو يتجاوز 10%.

قال "عثمان أييق"، رئيس اتحاد أصحاب الفنادق في تركيا، إن القطاع السياحي، يشهد خلال المرحلة الحالية أكثر الفترات حيوية، مبينا أن المستجدات تبعث السرور لدى العاملين في هذا المجال.

وأوضح أنه وبحسب توقعاتهم، فإن السياحة التركية ستحقق نمواً يتجاوز نسبة 10% بحلول نهاية العام الحالي، مؤكداً أن الأرقام الحالية تؤيد هذه التوقعات.

"نعتزم تحقيق رقم قياسي في تاريخ السياحة التركية نهاية 2019، عبر تأمين وصول أعداد السياح القادمين إلى البلاد، لأكثر من 50 مليون سائح".

"الأرقام القياسية، لن تقتصر على أعداد السياح فقط"، بحسب المسؤول التركي، "بل على العائدات الاقتصادية التي ستأتي منهم أيضاً، حيث من المستهدف رفع حجم الإنفاق لدى كل سائح".

ولفت إلى أن التطورات الإيجابية التي يشهدها القطاع السياحي، ينعكس على شكل إسهامات مهمة بالنسبة لاقتصاد البلاد.

وبلغت العائدات السياحية في تركيا خلال 2018، نحو 30 مليار دولار، وسط توقعات نمو العائدات كذلك بنسبة 10% بنهاية 2019.

"أييق" أشار إلى أن التنوع والثراء السياحي الذي تحظى به تركيا، يؤهلها لاستضافة سياح من خلفيات وفئات مختلفة، سواء من أصحاب الدخل المرتفع أو المتوسط والمحدود.

وزاد: "كل منطقة من المناطق السياحية التركية، باتت وجهة مختلفة تستقبل الزوار القادمين من مختلف بلدان العالم.. نحن بدورنا نعمل على زيادة النقاط والوجهات داخل تركيا التي يزورها في الوقت الحالي سيّاح من 180 بلدا مختلفا".

وفيما يخص البلدان التي يتصدر مواطنوها السياح الأجانب الأكثر زيارة لتركيا، قال "أييق" إن السياح الروس والألمان يتصدرون قائمة السياح الأجانب، يليهم البريطانيون.

ولفت إلى أهمية استقطاب سيّاح من البلدان الأوروبية صغيرة الحجم نسبياً، مثل بولندا، وجمهورية التشيك، وسلوفاكيا، والمجر، ورومانيا ودول البلقان، مبيناً إمكانية استقطاب تركيا مئات الآلاف من السيّاح من هذه المناطق.

"سنحقق أهداف 2023 في المجال السياحي بكل أريحية.. لا سيما وأننا إن واصلنا النمو في هذا المجال بأرقام ثنائية خلال السنوات الـ3-4 المقبلة، يمكننا حينها استقبال 70 مليون سائح قبل حلول 2023".

وشدد "أييق" على أهمية "الأسواق البعيدة" مثل الصين، والهند، وكوريا الجنوبية واليابان، بالنسبة للسياحة التركية، موضحاً أن الأسواق هذه لها حصة كبيرة في القطاع السياحي العالمي.

وأضاف أن السوق السياحية في الصين وكوريا الجنوبية، تشهد حيوية كبيرة خلال السنوات الأخيرة، حيث من المتوقع أن يزور أوروبا قرابة 30 مليون سائح صيني خلال السنوات الـ5 المقبلة.

واختتم "أييق" حديثه بالإشارة إلى إمكانية استضافة تركيا حوالي مليون سائح في حال تمت إزالة العراقيل التي تحول دون هذا، وأبرزها موضوع تأشيرات الدخول بين أنقرة وبكين.

المصدر | الأناضول