الخميس 22 أغسطس 2019 04:01 م

أجرى رئيس مجلس الوزراء القطري "عبدالله بن ناصر آل ثاني"، اتصالا هاتفيا بنظيره السوداني الجديد؛ "عبدالله حمدوك".

وخلال الاتصال الذي أجري عصر الخميس، هنأ رئيس الوزراء القطري "حمدوك" بمناسبة أدائه اليمين الدستورية رئيسا للوزراء في السودان.

ووفق وكالة الأنباء القطرية "قنا"، تمنى "بن ناصر" لرئيس الوزراء السوداني الجديد "السداد والتوفيق، وللعلاقات بين البلدين الشقيقين المزيد من التطور والنماء".

ووصل "حمدوك" إلى الخرطوم، قادما من محل إقامته بإثيوبيا،  عصر الأربعاء، حيث أدى اليمين الدستورية، مساءا اليوم ذاته، ليبدأ تولي مهام منصبه، في إطار الاتفاق الذي توصلت إليه قوى إعلان الحرية والتغيير مع المجلس العسكري الانتقالي، الذي تولى شؤون البلاد منذ الإطاحة بالرئيس "عمر البشير" في أبريل/ نيسان الماضي.

وتوصل المجلس العسكري وقوى إعلان الحرية والتغيير في السودان، إلى اتفاق لقيادة المرحلة الانتقالية في البلاد التي ستستمر لـ39 شهرا، وسيتولى عسكريون رئاسة المجلس السيادي لمدة 21 شهرا ثم تترأسه شخصية مدنية لمدة 18 شهرا، يعقبها إجراء انتخابات تشريعية ورئاسية.

ويحمل "حمدوك"، البالغ من العمر 65 عاما، شهادتي الدكتوراه (1993) والماجستير (1989) في علم الاقتصاد من كلية الدراسات الاقتصادية بجامعة مانشستر في بريطانيا.

المصدر | الخليج الجديد