الثلاثاء 27 أغسطس 2019 10:14 ص

قالت مصادر محلية إن الجيش اليمني يواصل تقدمه باتجاه مدينة عدن، التي تسيطر عليها قوات المجلس الانتقالي الجنوبي المدعومة إماراتيا.

ونقل موقع "إرم نيوز" الإماراتي عن المصادر أن القوات الحكومية باتت على مشارف زنجبار التي تبعد 60 كيلومترًا شرقي عدن في محافظة أبين.

وفي طريقها من مدينة عتق التي تبعد مئات الكيلومترات عن عدن، سيطرت القوات الحكومية على مديرية شقرة الساحلية في محافظة أبين، وتقدمت نحو منطقة "قرن الكلاس" قرب مدينة زنجبار عاصمة أبين.

وحشدت الحكومة اليمنية كمًّا هائلًا من الوحدات والعتاد العسكري، لمواجهتها مع قوات المجلس الانتقالي الجنوبي، من المنطقة العسكرية السادسة التي تضم محافظات الجوف وصعدة وعمران، في أقصى شمال اليمن، والمنطقة العسكرية الثانية المنتشرة في وادي حضرموت، فضلًا عن قوات المنطقة العسكرية الثالثة، التي تضم محافظتي شبوة ومأرب.

وفي وقت سابق، دعت السعودية والإمارات، في بيان مشترك، اليمنيين إلى الالتزام التام بالتعاون مع اللجنة المشتركة التي شكلتها قيادة التحالف العربي لفض الاشتباك، وسرعة الانخراط في حوار "جدة" لمعالجة أزمة أحداث الجنوب اليمني.

وخلال أغسطس/آب الجاري، سيطر الانفصاليون المدعومون من الإمارات على معظم مفاصل الدولة في عدن، بعد معارك ضارية دامت 4 أيام ضد القوات الحكومية، سقط فيها أكثر من 40 قتيلا، بينهم مدنيون، بحسب منظمات حقوقية محلية ودولية، ما أدى إلى ظهور شروخ في التحالف العسكري الذي تقوده الرياض.

المصدر | الخليج الجديد