السبت 14 سبتمبر 2019 12:39 م

في أول رد فعل أمريكي على الهجوم الحوثي الذي استهدف موقعين نفطيين شرقي السعودية، أدان السفير الأمريكي في الرياض الهجمات بطائرات مسيرة ووصفها بـ"غير المقبولة".

وقال السفير "جون أبي زيد"، في بيان، السبت، إن "الولايات المتحدة تدين بشدة الهجمات التي نفذتها اليوم طائرات مسيرة على منشأتي نفط في محافظة بقيق وهجرة خريص".

وأضاف أن تلك الهجمات "تصرف غير مقبول، وستفضي عاجلا أم آجلا إلى فقدان أرواح بريئة".

جائت إدانة "أبي زيد"، بعد استهداف منشأتين تابعين لشركة "أرامكو" النفطية بمحافظة بقيق (شرق) وبلدة هجرة خريص التي تتبع محافظة الأحساء شرقي المملكة وتبعد عن العاصمة الرياض بنحو 150 كم.

وفي وقت سابق السبت، أعلنت جماعة "الحوثي" مسؤوليتها عن الهجوم الذي قالت إنه استهدف مصفاتين نفطيتين سعوديتين بـ10 طائرات مسيرة.

وقال الناطق باسم قوات الحوثيين، "يحيى سريع"، في بيان بثته قناة "المسيرة" التابعة لجماعة "الحوثي"، إن "استهداف حقلي بقيق وخريص يعد من أكبر العمليات في العمق السعودي".

الهجوم على منشأة لـ"أرامكو" ليس جديداً، ففي 15 مايو/أيار الماضي، قالت السعودية إن طائرات مسيرة مسلحة هاجمت محطتي "عفيف" و"الدوادمي" بمنطقة الرياض لضخ نفط أرامكو، لكن الإمدادات لم تتوقف، فيما أعلن الحوثيون مسؤوليتهم عن الهجمات.

المصدر | الخليج الجديد