الأحد 15 سبتمبر 2019 10:49 م

نشرت الإدارة الأمريكية صورا تم التقاطها عبر الأقمار الصناعية تظهر حجم الدمار الذي خلفته الهجمات، التي تبنتها جماعة الحوثي اليمنية، واستهدفت هدفين تابعين لشركة "أرامكو" السعودية، أحدهما أكبر معمل لتكرير النفط في العالم، ما عطل جزئيا إنتاج الخام والغاز بأكبر دولة مصدرة للنفط في العالم.

ونقلت وكالة "أسوشيتد برس"، عن مسؤولين قولهما إن الصور التي نشرتها الإدارة الأمريكية تظهر 19 نقطة على الأقل، لآثار خلفها الهجوم على المنشأتين التابعتين للشركة الحكومة السعودية.

وذكر المسؤولون أن الصور تظهر أيضا، الاضرار التي لحقت بمحطة معالجة النفط الحيوية في بقيق، مؤكدا أن تلك الأثار الناجمة عن الحادث تتسق أن اتجاه الهجمات قادم من إيران أو العراق، وليس من اليمن في الجنوب.

وقد نفي العراق، الأحد، استخدام أراضيه لشن هجوم على السعودية، وقال مسؤولون أمريكيون إن توجيه إيران ضربة من هناك سيكون انتهاكا لسيادة العراق.

وأضاف المسؤولون أن أجهزة إضافية، يبدو أنها لم تصل إلى أهدافها خلال الهجوم، وتم انتشالها شمال غرب المنشآتين، تخضع حاليا لعمليات تحليل مشترك من قبل الاستخبارات السعودية والأمريكية.

وأشارت "أسوشيتد برس" إلى أنه بعد فحص صور حصلت عليها من the European Commission's Sentinel-2 satellite، تبين أن علامات سوداء (إصابات) في قلب مصنع بقيق، يوم الأحد، وهذه العلامات لم تكن موجودة في الشهر السابق.

وأكدت الوكالة أن الصور التي حصلت عليها تتطابق مع نظيرتها التي نشرته الإدارة الأمريكية.

وأوضحت الوكالة أن العلامات السوداء (أماكن الاستهداف) تضم صهاريج تخزين ومعالجة ومكثفات نقل حركة، وهو ما يزيد بشكل كبير من احتمالات حدوث تعطيل أو تدمير بعملياتها بنجاح.

في السياق ذاته نقلت وكالة "رويترز" عن مسؤول أمريكي آخر قوله إن الهجوم على منشأتي النفط السعوديتين، يوم السبت، ربما تم فيه استخدام صواريخ "كروز".

وأضاف المسؤول أن مسؤولين سعوديين أشاروا إلى أنهم رأوا دلائل على استخدام صواريخ "كروز" في الهجوم، الأمر الذي لا يتسق مع زعم الحوثيين، المتحالفين مع إيران، بأنهم نفذوه بعشر طائرات مسيرة.

وتابع المسؤول قائلا: "لا يوجد شك في أن إيران مسؤولة عن هذا. مهما تحاول أن تغير ذلك، لا مجال للهروب. لا احتمال آخر. الدليل يشير إلى أنه لا يوجد اتجاه آخر غير مسؤولية إيران عن هذا".

وأوضح المسؤول إن 17 مبني في بقيق تعرض لأضرار، إلى جانب نقطتين في منشأة خريص السعودية

وفى وقت سابق، الأحد، أكد وزير النفط السعودي، الأمير "عبدالعزيز بن سلمان"، أن الهجمات على منشأتي شركة "أرامكو" في بقيق وخريص عطلت إمدادات الخام للشركة بنحو 5.7 مليون برميل يوميا أو نحو 50 % من إنتاجها.

وقال الوزير إن جزءا سيعوض بالسحب من مخزونات النفط لدى "أرامكو".

المصدر | الخليج الجديد+ وكالات