الخميس 19 سبتمبر 2019 09:48 م

تتبنى موسكو، مبادرة جديدة، بدعم مصري؛ للعمل على إعادة دمج سوريا عربيا، في خطوة تمهد لتفعيل عضويتها بجامعة الدول العربية مجددا.

ووفق رئيس لجنة الشؤون الدولية في مجلس الدوما (البرلمان الروسي)، "ليونيد سلوتسكي"، فإن المبادرة تقضي بإنشاء فريق عمل برلماني ثلاثي يضم روسيا ومصر وسوريا، لإعادة الأخيرة إلى "الأسرة العربية".

وأضاف "سلوتسكي"، خلال اجتماع مع وفد برلماني مصري، يزور موسكو، الخميس: "لدي فكرة ربما غير عادية. يمكننا التفكير في تشكيل فريق عمل ثلاثي الأطراف مع البرلمان السوري".

وتابع: "نحن بحاجة إلى إعادة سوريا إلى الأسرة العربية"، حسبما نقلته "روسيا اليوم".

وكان وزراء الخارجية العرب قرروا، في نوفمبر/تشرين الثاني 2011، تعليق عضوية سوريا في الجامعة العربية، بعد بضعة أشهر من اندلاع الاحتجاجات على نظام الرئيس "بشار الأسد"، لارتكاب الأخير مجازر بحق مدنيين.

ومنذ بدء الصراع في سوريا، أغلقت دول عربية عدة سفاراتها في دمشق، أو خفضت علاقاتها مع نظام "الأسد"، لكن دعوات عدة برزت في الأشهر الأخيرة لاستئناف العلاقات واستعادة سوريا بالتالي عضويتها في جامعة الدول العربية.
 

المصدر | الخليج الجديد