الأحد 29 سبتمبر 2019 04:09 ص

أشار استطلاع جديد في الهند إلى أن النساء أكثر نشاطًا في ألعاب الهاتف المحمول من الرجال، وأكد أنهن يفضلن لعبة "كاندي كراش ساجا" الشهيرة، بينما يفضل الرجال "بابجي".

وكشف الاستطلاع أيضًا أن النساء في الغالب يلعبن ألعابًا عادية بشكل عرضي في حين أن الرجال يفضلون الألعاب ذات الجرافيكس العالية واللاعبين المتعددين.

لا تميل النساء أيضا لدفع الأموال لشراء أشياء في اللعبة، ويفضل 66٪ منهن تنزيل الألعاب ذات التصنيف العالي في متجر تطبيقات "آبل" أو "جوجل"، كما يأخذن في الاعتبار المساحة الفارغة على القرص الثابت قبل تنزيل اللعبة.

ووفقا للاستطلاع، تقوم النساء أيضا بتنزيل الألعاب بناء على توصيات الأسرة والزملاء.

أفضل ثلاث ألعاب محمولة كشفها الاستطلاع هي PUBG Mobile و Candy Crush Saga و Clash of Clans.

وتفضل النساء منهم لعبة "كاندي كراش" الشهيرة، و"كلاش أوف كلانز" وألغاز حل الكلمات.

وكانت حوالي 95% من إجمالي النساء اللائي شملهن الاستطلاع مارسن الألعاب على الهواتف الذكية، وحوالي 75% منهم لعبن لمدة ساعتين تقريبا يوميا، بينما كان اللاعبون من الرجال 87%.

كما أبرز الاستطلاع أن معظم النساء الهنديات يفضلن ألعاب الهواتف المحمولة ويبتعدن عن منصات الألعاب الأخرى، مثل ألعاب الكمبيوتر الشخصي والبلاي ستيشن والإكس بوكس.

وتقول النساء إن فوائد لعب ألعاب الهواتف المحمولة بالنسبة لهن، تتمثل في تحسين المزاج وتخفيف التوتر والهروب من ضغط العمل اليومي والمواعيد النهائية لتسليم مهمات العمل.

تفضل النساء "كاندي كراش" وألغاز الكلمات والألعاب المحمولة الأخرى بشكل عام، لأنها تمنحهن حرية اللعب في أي مكان وفي أي وقت، كما أن ما يزيد شعبية "كاندي كراش" بين النساء هو عدم احتياجها لوضع الاتصال بالإنترنت.

وكشفت الدراسة الاستقصائية أيضًا أن 40% من إجمالي لاعبات الألعاب مارسن الألعاب أثناء الراحة، بينما استمتع 30% منهن بممارسة الألعاب أثناء مشاهدة التلفزيون، وتفضل حوالي 15% منهن الألعاب وقت المساء، بينما تحب 39% اللعب بعد العشاء في حوالي الساعة 9-11 مساء.

يُذكر أن التفضيلات التي تسيطر عليها هذه الدراسة الضوء، تستطيع أن تفيد مطوري الألعاب عند استهداف جمهور النساء.

المصدر | فوسبايتس