الجمعة 4 أكتوبر 2019 03:27 م

تواجه شركة "آبل" الأمريكية العملاقة، معركة قضائية من نوع غريب، حيث تُتهم بـ"التأثير على الميول الجنسية" لأحد مستخدميها.

فقد رفع مواطن روسي دعوى قضائية ضد "آبل"، زاعما أن أحد تطبيقات هواتفها "آيفون"، دفعه لأن يصبح مثلي الجنس، مؤكدا أن ذلك حدث بالصدفة عندما استخدم تطبيق "GayCoin crypto-currency".

وبحسب ما ذكرت وكالة الأنباء الفرنسية، الجمعة، فإن الرجل طالب "آبل" بتعويض قدره مليون روبل (14.7 ألف دولار أمريكي)، وفق الدعوى القضائية.

ويعود تاريخ الدعوى إلى 20 سبتمبر/أيلول الماضي، ويزعم فيها الرجل أن متجر "آيفون" أرسل له تطبيق "GayCoin" بدلا من "بيتكوين" الافتراضية الذي طلبه.

ويقول المدعي إن التطبيق وصله مع رسالة مفادها: "لا تحكم قبل أن تجرب"، وهو ما دفعه لتجربة العلاقة المثلية، قائلا "لدي الآن صديق حميم، ولا أعرف كيف أشرح ذلك لوالدي".

ويؤكد المدعي الروسي أن حياته "تغيرت للأسوأ، ولن تعود طبيعية ثانية"، متهما "آبل" بأنها دفعته للمثلية "من خلال الخداع"، وسببت له "ضررا أخلاقيا وعقليا".

من جهته، يقول محاميه "سابيجات غوسنيفا"، إن الشركة "تتحمل المسؤولية عن برامجها"، رغم مزاعم التبديل المتعلقة بتطبيق طرف ثالث.

ويفترض أن تنظر المحكمة في القضية بتاريخ 17 أكتوبر/تشرين أول الجاري.

ورغم أن تجريم المثلية الجنسية لم يعد موجودا في روسيا منذ عام 1993، إلا أن الأحكام المسبقة ضد المثليين تنتشر إلى حد كبير، ففي عام 2013 مررت موسكو تشريعا يحظر نشر ما وصفته بالدعاية المثلية.

ويشمل ذلك منع الترويج لأساليب الحياة غير التقليدية بين صغار السن، ويحظر هذا التشريع أنشطة المجتمع المثلي، كما تعرض عدد من الناشطين في هذا المجال لاعتداءات، بل وصل الأمر إلى القتل.

المصدر | الخليج الجديد