الأربعاء 9 أكتوبر 2019 09:20 م

تواترت الأنباء حول دخول القوات التركية مدينة تل أبيض شمال شرقي سوريا، في وقت متأخر من مساء الأربعاء، وسط ما وصفه البعض بـ"فرحة الأهالي".

وأعلنت تركيا، الأربعاء، إطلاق عملية عسكرية بالتعاون مع الجيش الوطني السوري (المعارض)، تسمى عملية "نبع السلام"، في منطقة شرق نهر الفرات شمالي سوريا، لتطهيرها من عناصر "بي كا كا/ ي ب ك،  والدولة الإسلامية"، وإنشاء منطقة آمنة لعودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم.

وقالت وكالة "الأناضول" إن القوات المسلحة التركية "شنت قصفًا مكثفًا على الأهداف الإرهابية في منطقة تل أبيض، التابعة لمحافظة الرقة السورية، في إطار عملية نبع السلام، منذ ساعات المساء".

وأكد قائد عسكري في الجيش السوري الحر لوكالة الأنباء الألمانية، دخول القوات التركية المدينة، قائلا: "اقتحم الجيش التركي وقوات من الجيش الوطني السوري مدينة تل أبيض من 3 محاور".

وأوضح: "دخلت المجموعة الأولى من طرف مدينة تل أبيض الشمالي الشرقي، شرق البوابة الحدودية، وتتجه لدخول المدينة من البوابة الشرقية، كما دخلت المجموعات الثانية من البوابة القديمة، ودخلت المجموعة الثالثة من حي المنبطح حوالي 2 كم غرب مدينة تل أبيض".

وأوضح المصدر أن "المجموعات الثلاث التي دخلت حي المنبطح تتجه إلى مدخل المدينة الجنوني لقطع طرق الإمداد عن المدينة"، مضيفا: "بعد هروب العشرات من عناصر قوات سوريا الديمقراطية وانشقاق العشرات منهم نتوقع السيطرة على المدينة خلال وقت قصير".

وبالفعل تداول ناشطون على موقع "تويتر"، فيديوهات لدخول القوات التركية المدينة، وسط "ترحيب وتكبير الأهالي". 

 

 

 

 

 

المصدر | الخليج الجديد + وكالات