الخميس 17 أكتوبر 2019 08:17 م

من المقرر أن تقوم شركة "هواوي" الصينية، بطرح هواتفها "Mate 30" التي أطلقتها مؤخرا دون تطبيقات "جوجل"، لكن المخاوف من التأثير على حجم المبيعات؛ دفعها للبحث عن حلول.

حيث تبحث شركة الهواتف الذكية الصينية عن بدائل، ولطالما انتشرت شائعات بأن نظامها المسمى "هارموني" سيحل محل "أندرويد" على أجهزتها.

وقال الرئيس التنفيذي للشركة، "رين تشنغفي"، خلال مقابلة مؤخرا، إن الحظر الذي تفرضه السلطات الأمريكية على هواوي "لن يكون له تأثير كبير على الشركة. وبدلا من ذلك سيكون الحظر قاسيا على الولايات المتحدة"، وفق تعبيره

وعن نظام "هارموني"، قال "تشنغفي" إنه مخصص لأجهزة إنترنت الأشياء في الوقت الحالي، ولكن في غضون سنتين إلى ثلاث سنوات، سيتنافس مع نظام "iOS" الخاص بأجهزة "آبل" وغيره من المنافسين، حسب زعمه.

وأضاف بحسب ما ترجم "الخليج الجديد" عن موقع "فوس بايتس": "نحن بحاجة إلى مزيد من التحسين من حيث البرامج.. نحن ضعفاء بعض الشيء عندما يتعلق الأمر ببنية البرمجيات الكبيرة".

وأكد الرئيس التنفيذي أن "هواوي" تتطلع إلى العمل مع "جوجل"، وأن الشركة ملتزمة بالتعاون الودي مع عملاق البحث.

وأعلنت "هواوي" بالفعل أنها لا تخطط لإطلاق هاتف ذكي بنظام "هارموني" حتى الآن، وفي الوقت الحالي، كل ما لديها هو تلفزيون ذكي باسم "Honor Vision" يقوم بتشغيل نظام التشغيل الطموح من "هواوي".

ومع ذلك، فإن الحظر يمكن أن يغير مجرى الأمور، وستضطر الشركة إلى إدخال نظام التشغيل الخاص بها المصنوع محليا في هواتفها الذكية المستقبلية.

ولكن، في الآونة الأخيرة، انتقد المطورين الصينيون نظام "هارموني"، وقالوا إن "هواوي" أطلقت نظام التشغيل فقط من أجل الدعاية.

فيما اشتكى العديد من المطورين من أن برنامج التحويل البرمجي "Ark" الذي يلعب دور نقل تطبيقات "أندرويد" إلى نظام تشغيل "هواوي" لا يعمل جيدا أبدا.

لكن بيان "تشنغفي"، على الجانب الآخر، يرسم صورة مختلفة، ويبقى أن نرى كيف ستتجاوز الشركة الموقف الحرج الذي تواجهه حاليا.

المصدر | موقع fossbytes - ترجمة الخليج الجديد