الجمعة 18 أكتوبر 2019 06:09 م

بحث رئيس هيئة الأركان العامة التركية؛ الفريق أول "يشار غولر"، مع نظيره الأمريكي؛ الجنرال "مارك ميلي"، الوضع الأمني في سوريا.

جاء ذلك في اتصال هاتفي بين المسؤولين، بحسب بيان صادر عن رئاسة الأركان التركية، الجمعة.

وأشار البيان أن "غولر" و"ميلي" تناولا خلال الاتصال التطورات اليومية في سوريا.

والخميس، توصلت أنقرة وواشنطن إلى اتفاق يقضي بتعليق مؤقت لعملية "نبع السلام" التركية 5 أيام، على أن تكون المنطقة الآمنة في الشمال السوري تحت سيطرة الجيش التركي، ورفع العقوبات عن أنقرة، واستهداف العناصر الإرهابية.

وفي 9 أكتوبر/ تشرين الأول الجاري، أطلق الجيش التركي، بمشاركة الجيش الوطني السوري، عملية "نبع السلام" في منطقة شرق نهر الفرات شمالي سوريا، لتطهيرها من إرهابيي "ي ب ك/ بي كا كا" وتنظيم "الدولة الإسلامية"، وإنشاء منطقة آمنة لعودة اللاجئين السوريين إلى بلدهم.

وتهدف العملية العسكرية إلى القضاء على "الممر الإرهابي"، الذي تُبذل جهود لإنشائه على الحدود الجنوبية لتركيا، وإلى إحلال السلام والاستقرار في المنطقة.

المصدر | الأناضول