السبت 19 أكتوبر 2019 04:00 م

انتقد المدير السابق لقناة "الجزيرة" الفضائية "ياسر أبو هلالة"، التوجه السعودي نحو قطاع الترفيه المختلف عن العادات والقيم التي دافعت عنها السعودية منذ تأسيسها.

وربط الإعلامي الأردني، في سلسلة تغريدات على موقع "تويتر"، بين السبب الذي تحالفت لأجله أسرتي "آل سعود" و"آل الشيخ"، عند تأسيس المملكة وحجة محافظتهم على "الإسلام الصحيح"، وبين ما وصلت إليه اليوم.

وجاء انتقاده تزامنا مع "موسم الرياض الترفيهي" الذي افتتحته المملكة قبل أيام ويستمر 70 يوما، ويشمل حفلات صاخبة ومختلطة لم تكن سابقا في البلاد، وأبرزها حفل فرقة "بي تي إس" الكورية التي أثار مؤخرا جدلا وحضورا واسعا.

وقال في تغريداته: "منع تحالف آل الشيخ و آل سعود الناس في السعودية من الحياة الطبيعية التي ظلت موجودة من صدر الإسلام إلى آخر حكومة هاشمية؛ باعتبار أنهم يحتكرون الإسلام الصحيح الذي لم يسبقه إليهم أحد في العالمين، اليوم يفتخر التحالف بصيغته الجديدة باجتراح معجزة مهرجان يقام مثله في كل دول العالم..".

وتابع "أبو هلالة" منتقدا رئيس هيئة الترفيه المثير للجدل "تركي آل الشيخ": "اجتراح معجزات هيئة الترفيه يعود لعبقرية الفذ تركي وناسه ولقرار سياسي مسح قرارات من سبقه، إضافة إلى مقدرات واحدة من أغنى دول العالم".

وسخر من "آل الشيخ" قائلا: "هو قادر بعبقريته أيضا على إقناع نيكي ميناج (مطربة أمريكية توصف بالإباحية رفضت عرضا للغناء بالسعودية) بالمشاركة في المرات القادمة، وستجد جمهورا يباهي به يملأ المدرجات ويغيظ به الحوثي وسائر الأعداء..".

من جهته، ردّ "آل الشيخ"، في تغريدة على حسابه بJ"تويتر"، بالقول: "ياسر أبو هلالة من ورا الشبك.. أشكرك على الدعاية لموسم الرياض".

ويشهد قطاع الترفيه في المملكة تطورات ضخمة وانتقادات منذ تأسيس هيئة خاصة به عام 2016، بالتزامن مع تحولات اجتماعية واقتصادية هامة في البلاد.

المصدر | الخليج الجديد