الأربعاء 30 أكتوبر 2019 11:33 ص

حذّر زعيم التيار الصدري في العراق، "مقتدى الصدر"، الأربعاء، من تحوّل العراق إلى دولة شبيهة بما يجري في سوريا واليمن، في حال عدم استقالة الحكومة.

وقال "الصدر"، في بيان عبر حسابه على "تويتر"، إنه لن يشترك مستقبلا في أي تحالفات لتشكيل حكومة.

كما اعتبر "الصدر" أن عدم استقالة رئيس الوزراء "عادل عبدالمهدي" لن تحقن الدماء، في ظل رفض الأخير الاستجابة لمطالب الاحتجاجات بالاستقالة.

 

والثلاثاء، وجه "عبدالمهدي" رسالة إلى "الصدر" دعاه فيها إلى تشكيل حكومة جديدة مع زعيم تحالف الفتح "هادي العامري"، قبل أن تقدم الحكومة استقالتها.

وعلق "الصدر" على ذلك بالقول: "لن أشترك في تحالفات معكم بعد اليوم"، وختم قائلا: "لن نركع إلا لله".

وأعلن "العامري"، انضمامه لدعوة "الصدر"، لسحب الثقة من رئيس الحكومة "عادل عبدالمهدي".

واتفق الرجلان، اللذان كانا يخوضان ما يشبه حرباً باردة بينهما في الآونة الأخيرة، على التخلي عن "عبدالمهدي"، قبل جلسة برلمانية مرتقبة، يشارك فيها رئيس الحكومة.

ومنذ بداية الحراك الشعبي، مطلع أكتوبر/تشرين الأول الجاري، في العراق احتجاجا على غياب الخدمات الأساسية وتفشي البطالة وعجز السلطات السياسية عن إيجاد حلول للأزمات المعيشية، قتل 240 شخصا وأصيب أكثر من 8 آلاف بجروح، عدد كبير منهم بالرصاص الحي.

المصدر | الخليج الجديد