الثلاثاء 12 نوفمبر 2019 03:03 م

واصلت مقاتلات جيش الاحتلال الإسرائيلي، مساء الثلاثاء، عدوانها على أهداف تابعة لحركة "الجهاد الإسلامي" في قطاع غزة، والتي أسفرت حتى الآن عن ارتقاء 5 شهداء. 

وبدأت قوات الاحتلال عدوانها، فجر اليوم، بغارة جوية استهدفت منزل القائد البارز في "سرايا القدس"، الجناح المسلّح ل"الجهاد الإسلامي"، "بهاء أبوالعطا" (42 عاما) في حي الشجاعية شرقي مدينة غزة؛ ما أسفر عن استشهاده مع زوجته "أسماء" (39 عاما).

ولاحقا شنت مقاتلات الاحتلال غارات أخرى شمالي القطاع أسفرت عن استشهاد "إبراهيم الضابوس" (26 عاما) و"زكي غنامة" (25 عاما) و"محمد عطية حمودة" (20 عاما)، حسب وزارة الصحة الفلسطينية.  

وأفادت الوزارة بأن عدد الجرحى جراء الاعتداءات الإسرائيلية على القطاع، اليوم، وصل إلى 18. 

وقال جيش الاحتلال، في تغريدة عبر "تويتر" قبل قليل، إنه واصل، مساءً، استهداف "أهداف تابعة لمنظمة الجهاد الإسلامي في قطاع غزة مثل مركبات التدريب ومواقع تصنيع الأسلحة وأماكن تخزينها".

((3))

وردا على عملية اغتيال "أبوالعطا"، أعلنت "سرايا القدس" إطلاق عشرات الصواريخ باتجاه المدن الإسرائيلية؛ الأمر الذي ردّ عليه جيش الاحتلال بغارات على مناطق متفرقة من قطاع غزة.

وقال جيش الاحتلال، في بيان، إنه رصد إطلاق نحو "150 قذيفة صاروخية من قطاع غزة باتجاه إسرائيل، فيما تمكّنت منظومة القبة الحديدة من اعتراض حوالي 60 منها".

المصدر | الخليج الجديد+ متابعات