الخميس 21 نوفمبر 2019 03:05 ص

جدد مسؤول بالخارجية الأمريكية تحذيره إلى مصر بفرض عقوبات، في حال مواصلتها التفاوض مع روسيا حول صفقة لشراء مقاتلات "سوخوي 35".

ونقلت وكالة "الأناضول" التركية عن المسؤول، الذي لم يكشف عن هويته، قوله: ندعو شركاءنا وحلفاءنا، للابتعاد عن التصرفات التي تعرضهم لعقوبات "كاتسا" (قانون مكافحة أعداء أمريكا من خلال العقوبات).

وأوضح المسؤول أن موقف الولايات المتحدة في هذا الشأن واضح جدا.

وكان مساعد وزير الخارجية الأمريكي للشؤون السياسية والعسكرية "كلارك كوبر"، قد أدلى بتصريحات على هامش معرض دبي للطيران، قال فيها إن الولايات المتحدة قد تفرض عقوبات على مصر وتحرمها من مبيعات عسكرية في المستقبل "إذا أقدمت على شراء طائرات حربية روسية".

ويمكن للولايات المتحدة فرض عقوبات بموجب قانون "مكافحة خصوم أمريكا من خلال العقوبات"، المعروف اختصارا بقانون "كاتسا"، الذي أقره مجلس الشيوخ الأمريكي في الثاني من أغسطس/آب 2017 ووقع عليه الرئيس "دونالد ترامب"، ويستهدف المبيعات العسكرية الروسية.

والثلاثاء، نقلت صحيفة "الأخبار" اللبنانية عن مصادر مصرية قولها إن القاهرة لن تتراجع عن إتمام صفقة الطائرات الروسية "سو-35"، رغم الضغوط الأمريكية لوقفها.

وتحاول القاهرة تهدئة المخاوف الأمريكية، من أن الحصول على طائرات روسية لا يعني أنها ستكون بديلا عن الأسلحة الأمريكية، فضلا عن اعتماد سياسة النفس الطويل لتجاوز الأزمة.

ومن المقرر أن تحصل مصر على أكثر من 20 مقاتلة من طراز "سوخوي-35" مقابل ملياري دولار، حيث دخل العقد حيز التنفيذ، ويمكن أن تبدأ عمليات التسليم في 2020-2021.

المصدر | الخليج الجديد + الأناضول