السبت 23 نوفمبر 2019 04:34 م

توفي 34 ألف هندي في دول الخليج العربي خلال السنوات الست الماضية، بسبب ظروف العمل التي اعتبرها ناشطون "قاسية واستغلالية".

ونقلت هيئة الإذاعة البريطانية "BBC"، الجمعة، تعليق الحكومة الهندية على استجواب برلماني، أن النسب الكبيرة من الوفيات التي أبلغ عنها، سجلت في كل من السعودية والإمارات.

ويعمل 9 ملايين عامل هندي في الخليج، أغلبهم في أعمال النظافة والانشاءات، بحسب إحصاءات رسمية.

وبحسب موقع "عربي 21"، تقول منظمات حقوقية ودولية إن عشرات الآلاف من العمال الآسيويين يعانون من العمالة القسرية في دول الخليج، التي تعتمد نظام الكفالة في عملية إدارة الوافدين.

وحسب دراسة نشرتها منظمة العمل الدولية في أبريل/نيسان 2013، فإن نحو 600 ألف فرد يعانون من العمالة القسرية في منطقة الشرق الأوسط، حسب تقديرات المنظمة، ويعانون من مشكلات قاسية خاصة من نظام الكفيل المعمول به في دول الخليج.

ويعيش أكثر من 3 ملايين من الهنود في الإمارات العربية المتحدة، وفقا للأمم المتحدة، تشكل النسبة الأكبر من التحويلات المالية المرسلة إلى الهند، والتي تقدر بحوالي 13 مليار دولار في العام 2016.

المصدر | الخليج الجديد