الجمعة 20 ديسمبر 2019 01:50 م

بحث الرئيس المصري "عبدالفتاح السيسي"، ونظيره القبرصي "نيكوس أنستاسيادس"، تطورات الأوضاع شرقي البحر المتوسط.

وتناول الاتصال الهاتفي الذي جرى بين الجانبين، الخميس، العلاقات الثنائية بين البلدين، والتنسيق المتبادل بشأن عدد من الملفات الأمنية، والإقليمية، والمتعلقة بمنطقة شرق المتوسط.

وقال المتحدث الرئاسي المصري، السفير "بسام راضي"، إن الجانبين أكدا على أهمية تعزيز التعاون المشترك سواء على الصعيد الثنائي أو في إطار آلية التعاون الثلاثي بين كل من مصر وقبرص واليونان.

ونقل "راضي"، في بيان، عبر "فيسبوك"، تأكيد "السيسي" اعتزاز مصر بمظاهر التعاون البناء مع قبرص وما تشهده من تطور وقوة دفع كبيرة، سواء على المستوى الثنائي أو في إطار آلية التعاون الثلاثي مع اليونان، مثمنا التقدم المحرز في إطار تلك الآلية.

ومنذ عام 2014، تشكل مصر وقبرص واليونان تحالفا ثلاثيا؛ يجري تنسيقا سياسيا واقتصاديا وأمنيا؛ لمواجهة النفوذ التركي في المنطقة، وترسيم الحدود البحرية في ما بينها، والتوافق فيما يرتبط بالتنقيب عن حقول الغاز في البحر المتوسط.

((1))

المصدر | الخليج الجديد