السبت 21 ديسمبر 2019 08:47 م

توّج فريق ليفربول الإنجليزي، السبت، بلقب بطولة كأس العالم للأندية لكرة القدم للمرة الأولى في تاريخه.

وتغلب ليفربول على نظيره فلامينجو البرازيلي بهدف دون رد في المباراة النهائية للبطولة العالمية التي أقيمت في قطر.

بذلك، أصبح ليفربول ثاني فريق إنجليزي يتوّج بكأس العالم للأندية بعدما سبقه مانشستر يونايتد في عام 2008.

كما حصل النجم المصري "محمد صلاح"، على لقب أفضل لاعب في بطولة العالم للأندية 2019.

 

جاءت بداية المباراة سريعة من جانب لاعبي ليفربول، حيث أضاع البرازيلي "روبيرتو فيرمينيو" فرصة التقدم في الدقيقة الثانية؛ عندما انفرد بالحارس البرازيلي سددها قوية لخارج المرمى.

بعدها شعر لاعبو فلامينجو بخطورة الموقف فبادلوا المنافس الهجمات وأضاع لاعبوه أكثر من فرصة للتسجيل لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.

وازدادت الإثارة في شوط المباراة الثاني، حيث مال أداء فلامينجو للتأمين الدفاعي مع الاعتماد على الهجمات المرتدة السريعة، قابله هجوم مكثف من جانب لاعبي ليفربول معتمدين على الثلاثي السنغالي "ساديو ماني" والمصري "محمد صلاح" والبرازيلي "فيرمينيو".

وأضاع لاعبو ليفربول أكثر من فرصة للتسجيل لينتهي الشوط الثاني بالتعادل السلبي.

ولجأ الفريقان لشوطين إضافيين، لينخفض الأداء البدني من جانب لاعبي فلامينجو، ونجح ليفربول في استغلال ذلك بتسجيله للهدف الأول عن طريق "فيرمينيو" في الدقيقة 99.

وفشلت جميع محاولات فلامينجو في إدراك التعادل، ليخرج ليفربول فائزا باللقب العالمي.

المصدر | الخليج الجديد + الأناضول