الاثنين 13 يناير 2020 12:05 م

انطلقت المحادثات بين ممثلي الوفدين الليبيين، الذين وصلا إلى موسكو صباح، الإثنين، وممثلين عن الجانيين الروسي والتركي لتسوية الأزمة الليبية.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الروسية "ماريا زاخاروفا": "وفقا للاتفاق الذي تم الوصل إليه في إسطنبول بين الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين، والتركي رجب طيب أردوغان، انطلقت في وزارة الخارجية الروسية اليوم محادثات بين وزيري الخارجية سيرجي لافروف ومولود جاويش أوغلو حول تسوية الأزمة الليبية، وانضم إليهما ممثلو طرفي الصراع في ليبيا".

ونقلت وكالات أنباء روسيّة عن رئيس فريق الاتّصال الروسيّ بشأن ليبيا "ليف دينجوف"، قوله إن كلاً من "السراج" و"حفتر" سيلتقيان "بشكل منفصل مع المسؤولين الروس ومع ممثلي الوفد التركي الذي يتعاون مع روسيا حول هذا الملفّ"، لافتا إلى أن مسؤولين من مصر والإمارات سيكونون موجودين أيضا على الأرجح بصفتهم مراقبين في المحادثات.

ودخل وقفٌ هشّ لإطلاق النار في ليبيا حيّز التنفيذ، الأحد، بعد أشهر من المعارك عند أبواب طرابلس وإثر مبادرة من أنقرة وموسكو ومباحثات دبلوماسية مكثفة فرضتها الخشية من تدويل إضافي للنزاع.

المصدر | الخليج الجديد