الجمعة 21 فبراير 2020 02:39 م

كشف وزير الصحة اللبناني "حمد حسن"، الجمعة، تسجيل أول حالة إصابة بفيروس "كورونا" في البلاد.

وأكد الوزير في مؤتمر صحفي، أنه تم رصد أول حالة إصابة بفيروس كورونا في لبنان لمريضة وصلت من مدينة قم في إيران ووضعت في الحجر الصحي بمستشفى "رفيق الحريري" الجامعي.

وقال إن المصابة بصحة جيدة، وتبلغ من العمر 45 عاما، لافتا إلى أن هناك حالتين أخرتين مشتبها بهما.

وأكد وزير الصحة اللبناني، أنه تم الكشف على كل ركاب الطائرة القادمة من قم الإيرانية، مشددا على أن السلطات الصحية في لبنان ستتابع الوافدين من إيران لعشرة أيام لمراقبة احتمال وجود إصابات أخرى بكورونا.

وأوضح أنه يجري اتخاذ كل الاحتياطات اللازمة بما يتماشى مع توجيهات منظمة الصحة العالمية.

من جهة أخرى، دعا الأمين العام للصليب الأحمر اللبناني "جورج كتانة"، اللبنانيين إلى عدم الهلع، مؤكدا جهوزيته لمتابعة ومكافحة أي فيروس في البلاد.

وفي وقت سابق، قال المتحدث باسم وزارة الصحة الإيرانية "كيانوش جهانبور"، إن إيران أكدت 13 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا وحالتي وفاة بين مجموعة الحالات الجديدة.

وأضاف في تغريدة على "تويتر"، أن الحالات الجديدة تشمل سبعة تم تشخيصهم في قم وأربعة في طهران واثنين في جيلان. وبهذا يصل العدد الإجمالي للحالات في إيران إلى 18 بينها أربع وفيات.

وأعلنت السلطات الصينية، الجمعة، ارتفاع حصيلة الوفيات بسبب فيروس "كورونا" إلى 2238 حالة، فيما تجاوز عدد المصابين 7500 مصاب خلال الـ24 ساعة الماضية.

ويعتقد أنّ الفيروس ظهر أولا، في أواخر ديسمبر/كانون الأول 2019 في مدينة ووهان الصينية، بسوق لبيع الحيوانات البرية والمأكولات البحرية، وانتشر بسرعة مع حركة انتقال كثيفة للمواطنين الصينيين لتمضية عطلة رأس السنة القمرية في يناير/كانون الثاني.

المصدر | الخليج الجديد