الخميس 27 فبراير 2020 05:33 ص

أمرت محكمة جزائرية، مساء الأربعاء، بحبس مؤقت لشابين من الشواذ جنسيا تزوجا وأشهرا حفل زفافهما عبر مواقع التواصل الاجتماعي، في حادثة غير مسبوقة بالبلاد.

وقالت مديرية الأمن الوطني الجزائري بولاية تبسة شرقي العاصمة، إن الفرقة الجنائية للشرطة فتحت تحقيقات موسعة لكشف مكان شاذيين جنسيا اختارا شقة صديق مشترك لهما، لينظما حفل زواجهما.

وأضافت الشرطة في بيان، أن الشابين يبلغان من العمر 26 و21 عاما، ونشرا مقطع فيديو يصور مشاهد من الحفل المثير للجدل.

ويواجه الشابان تهم: "جنحة الاستهزاء بالمعلوم من الدين بالضرورة، واستعمال لقب متصل بمهنة منظمة قانونية وهي المحاماة، وحيازة وعرض للجمهور صور مخلة بالحياء".

ومن التهم الموجهة لهما أيضا "ارتكاب فعل من أفعال الشذوذ الجنسي بصفة علنية، وحيازة المؤثرات بطريقة غير مشروعة بغرض الاستهلاك الشخصي".

 

المصدر | الخليج الجديد + متابعات