الخميس 27 فبراير 2020 06:34 م

توفيت لاعبة كرة قدم إيرانية شهيرة، وموسيقيان اثنان جراء الإصابة بفيروس "كورونا" الجديد، بعدما أفادت وسائل إعلام محلية بإصابة 3 مسؤولين إيرانيين بالفيروس ذاته.

وذكرت أنباء "ركنا" الإيرانية أن لاعبة كرة القدم في الصالات والعضو السابق في المنتخب النسوي لكرة القدم الإيرانية "إلهام شيخي" توفيت في مدينة قم، التي أصبحت البؤرة الرئيسية لانتشار الفيروس الذي انتقل مؤخرا إلى إيران.

وسجلت قم أول حالتي وفاة جراء "كورونا"، الأربعاء الماضي، وأصبحت مركزا لنشر الفيروس الجديد في إيران.

في سياق متصل، نقلت وسائل إعلام إيرانية عن رئيس نادي "سبيدرود رشت"، أحد أندية الدوري الإيراني الممتاز، قوله إن 10 من أعضاء فريقه أصيبوا بفيروس يشتبه في أنه "كورونا" الجديد، مشيرا إلى أن حالة 4 منهم حرجة للغاية.

كما أعلن الشاعر "شمس لنكرودي"، عبر صفحته على "إنستجرام"، عن وفاة الموسيقيين الشقيقين "محمد ومجيد جمشيدي" بالفيروس.

 

وبينما لم تنشر السلطات الإيرانية أخبار هذه الوفيات والإصابات رسمياً، يتهم ناشطون ومواطنون الحكومة الإيرانية بالاستمرار في التكتم على حقيقة أعداد الوفيات والمصابين، وتعمد التقليل من شدة انتشار الفيروس في البلاد للتغطية على سوء إدارة الأزمة.

واعتقلت الشرطة الإيرانية 24 شخصاً، واحتجزت 118 آخرين مؤقتاً لاتهامهم بـ"ترويج شائعات" حول انتشار كورونا في البلاد، بينما اتهمت منظمة "مراسلون بلا حدود" إيران بتكميم الأفواه وشن حملة قمع ضد الصحافيين المستقلين وكل من يحاول نشر معلومات عن تفشي الفيروس.

يذكر أن وزارة الصحة الإيرانية أعلنت، الخميس، ارتفاع عدد الوفيات جراء كورونا إلى 26 والمصابين إلى 245.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات