الجمعة 28 فبراير 2020 05:28 ص

أدان أمين عام حلف شمال الأطلسي (الناتو) "ينس ستولتنبرج"، الجمعة، الهجمات التي يشنها النظام السوري، بدعم روسيا دون تمييز بإدلب، مطالبهما بوقفها.

جاء ذلك في تصريحات أدلى بها أمين عام الحلف، لـ"الأناضول"، حول الاتصال الهاتفي الذي دار بينه وبين وزير الخارجية التركي، "مولود جاويش أوغلو"، بشأن الهجوم الذي أسفر عن مقتل 33 جنديا تركيا.

وقال "ستولتنبرج" في تصريحاته "أدين الغارات الجوية التي يشنها النظام السوري، وداعمته روسيا في إدلب دون تمييز، وأدعو الطرفين لوقفها".

وأعرب المسؤول عن رغبته في التزام النظام السوري، وروسيا بالقانون الدولي، ودعمهما لمساعي السلام التي تبذلها الأمم المتحدة، مطالبًا كافة الأطراف بضبط النفس.

وتابع قائلا "على جميع الأطراف تخفيف التوتر، والعمل على الحيلولة دون تفاقم الأوضاع الخطيرة، ولا سيما الإنسانية منها لأسوأ من ذلك في المنطقة".

وفي وقت سابق الجمعة، قال والي "هطاي"، جنوب شرقي تركيا، "رحمي دوجان"، إن 33 جنديا تركيا ارتقوا شهداء نتيجة هجوم شنته قوات النظام السوري بمنطقة إدلب، فضلًا عن وقوع 36 مصابًا.

وعقب الهجوم، أجرى وزير الخارجية التركي "مولود جاويش أوغلو"، اتصالا هاتفيا مع الأمين العام؛ لبحث تداعياته.

المصدر | الأناضول