الثلاثاء 17 مارس 2020 10:53 م

قررت السلطات العمانية، الثلاثاء، قصر دخول السلطنة من جميع المنافذ البرية والبحرية والجوية على العمانيين فقط، ووقف مغادرة العمانيين إلى خارج السلطنة.

جاء ذلك، في سلسلة قرارات، للجنة العليا للتعامل مع التطورات الناتجة عن انتشار فيروس "كورونا" في عمان، والتي سيبدأ تطبيقها ظهرا الأربعاء، حسب القناة العامة للتلفزيون العماني.

كما قررت اللجنة، تعليق جميع التجمعات والفعاليات والمؤتمرات في السلطنة، وإغلاق جميع المواقع السياحية، ومنع التجمعات في الأماكن العامة بما فيها التجمعات على الشواطئ وأماكن التنزه مثل الأودية والجبال والرمال والشلالات والعيون المائية.

ومن القرارات أيضا، إغلاق جميع الجوامع والمساجد، إلا لرفع الأذان، بالإضافة إلى إغلاق جميع دور العبادة لغير المسلمين.

ومن بين الإجراءات أيضا إغلاق جميع المحلات في المجمعات التجارية، باستثناء المحلات التموينية الغذائية والاستهلاكية، والعيادات والصيدليات ومحلات النظارات، وإغلاق الأسواق التقليدية، ووقف الأسواق الشعبية.

بالإضافة إلى ذلك، تقرر منع تقديم الطعام في المطاعم والمقاهي، بما فيها تلك الموجودة في الفنادق، ويستثنى من ذلك الطلبات الخارجية.

وكذلك تقرر إغلاق الأندية الرياضية والثقافية والصالات الرياضية والنوادي الصحية، ومحلات الحلاقة والتجميل الرجالية والنسائية.

ووفق إحصائيات رسمية، فإن إجمالي عدد حالات الإصابة بفيروس "كورونا" في السلطنة، بلغ 33 حالة، منها 29 مرتبطة بالسفر إلى الخارج.

وفي 24 فبراير/شباط الماضي، كشفت السلطنة عن أول إصابتين بـ"كورونا" لمواطنتين قدمتا من إيران، ثم توالى الإعلان عن إصابات جديدة.

والأسبوع الماضي، شكّل سلطان عمان "هيثم بن طارق" لجنة عليا تتولى بحث آلية التعامل مع التطورات الناجمة عن ​"كورونا​".

المصدر | الخليج الجديد