هوت عقود خام برنت في تعاملات الثلاثاء أكثر من 30% لتسجل 17.51 دولارا للبرميل، في أدنى مستوى منذ نوفمبر/تشرين الثاني 2001.

وسجلت عقود برنت تسليم يونيو/حزيران عند التسوية 19.33 دولارا للبرميل، منخفضة 6.24 دولارات أو ما يوازي 24.4%.

فيما قفزت العقود الآجلة للنفط الأمريكي تسليم يونيو/حزيران 124% لتسجل عند التسوية 10.01 دولارات للبرميل.

وتم تداول أكثر من مليوني عقد للخام الأمريكي تسليم يونيو/حزيران في جلسة الثلاثاء وهو أكبر تداول ليوم واحد للعقود الآجلة في التاريخ.

وجاء هبوط خام "برنت" في وقت انهارت العقود الآجلة للخام الأمريكي تسليم مايو/آيار؛ حيث جرى تداول العقود دون مستوى الصفر.

وتتعرض أسواق النفط لضغوطات جراء هبوط الطلب العالمي على الخام بسبب انتشار "كورونا"، والإجراءات التي تم اتخاذها للحد من انتشار الفيروس؛ حيث توقفت الأنشطة الاقتصادية في دول عديدة بشكل شبه تام.

ويأتي هذا التراجع لكون الثلاثاء هو آخر يوم لعقود تسليم مايو/أيار، ولا يرغب المشترون بالتسلم في هذا الشهر لعدم قدرة المخازن الأمريكية والآبار على استيعاب الإنتاج، في ظل مخزونات قياسية مع إغلاق معظم اقتصادات العالم الكبرى، وتوقعات متشائمة للطلب على الخام.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات