الثلاثاء 16 يونيو 2020 10:16 ص

أعلن وزير الطيران المدني المصري، "محمد منار"، أن خسائر شركة مصر للطيران المملوكة للدولة بلغت 3 مليارات جنيه (185 مليون دولار) بسبب تفشي وباء "كورونا".

وقال "منار"، في تصريحات تليفزيونية، مساء الإثنين، إن "قرار عودة الطيران ليس قرار الوزارة وإنما قرار لجنة أزمة كورونا برئاسة رئيس مجلس الوزراء مصطفى مدبولي"، لافتا إلى أن عدد الرحلات بعد استئناف حركة الطيران ستكون بناء على معيار العرض والطلب.

وأوضح أن قطاع الطيران "اتخذ التدابير الوقائية المنوط بها عالميا كافة، سواء للطاقم أو الركاب على متن الطائرة وعند الوصول".

وأشار إلى أن "شركة مصر للطيران وضعت فلاتر مخصصة في الطائرات لقتل الفيروسات والحد من انتشارها عند تشغيل مكيفات الطائرة".

وأكد الوزير أن الشركة ستقدم أسعارا تحفيزية لتذاكر الطيران بعد استئناف العمل لجذب الركاب وتشجيعهم دون أن يقدم أي تفاصيل أخرى.

والأحد، أعلنت مصر للطيران، عبر حسابها الرسمي على "تويتر"، عن استئناف رحلاتها الدولية المنتظمة إلى عدة وجهات ابتداء من الأول من يوليو/تموز المقبل.

وبحث وزيرا السياحة والطيران المدني الأسبوع الماضي توفير حزمة من التخفيضات، من أجل تحفيز السياحة الوافدة إلى مصر عند عودتها في التوقيت الذي يحدده مجلس الوزراء.

وقررت وزارة الطيران منح شركات الطيران تخفيضات بنسبة 50% على رسوم الهبوط والإيواء، و20% مقابل الخدمات الأرضية المقدمة بالمطارات في كل من محافظات البحر الأحمر وجنوب سيناء ومطروح.

وكانت الحكومة المصرية قد أقرت عددا من القرارات لتحفيز قطاع السياحة والطيران، مثل إلغاء التأشيرات السياحية للأجانب وذلك حتى 31 أكتوبر/تشرين الأول 2020، وتخفيض أسعار الوقود الخاص بالطيران، وتخفيض رسوم الخدمات المقدمة لشركات الطيران في المطارات.

وسجلت معدلات الوفيات اليومية بفيروس "كورونا" المستجد "كوفيد-19"، في مصر، أرقاما قياسية لليوم الثالث على التوالي، وذلك بعدما أعلنت وزارة الصحة المصرية، الإثنين، تسجيل 1691 إصابة، بالإضافة إلى 97 حالة وفاة بالفيروس، خلال الساعات الـ24 الماضية.

(الدولار يساوي 16 جنيها مصريا)

المصدر | الخليج الجديد + متابعات