الاثنين 29 يونيو 2020 12:26 م

قال النائب الثاني لرئيس مجلس النواب الليبي المنعقد في طبرق شرقي البلاد "احميدة حومة"، إنه "لا يرجح أن تكون هناك جلسة طارئة للتصويت على تدخل مصر في ليبيا".

وأضاف في مقابلة مع وكالة "سبوتنيك"، أنه "حتى اللحظة لم يطلب مجلس النواب تدخل مصر رسميا في النزاع الليبي".

وأشار إلى أنه "قد تكون جلسة عادية سيدعم فيها أعضاء البرلمان الموقف المصري، ويؤكدون على عدم ترك تركيا تعبث بأمن ليبيا".

وتابع "حومة" أن عدم عقد جلسة مجلس النواب "الخاصة ببحث تدخل مصر في ليبيا، جاء بسبب الإجراءات الاحترازية التي اتخذتها المؤسسات الصحية للحد من انتشار وباء كورونا في طبرق، ومدن أخرى عدة". 

وقبل أيام، ألمح الرئيس المصري "عبدالفتاح السيسي"، في كلمة متلفزة، عقب تفقده وحدات من القوات الجوية بمحافظة مطروح (غرب)، المتاخمة للحدود مع ليبيا، إلى إمكانية تنفيذ جيش بلاده "مهام عسكرية خارجية إذا تطلب الأمر ذلك"، معتبرا أن أي "تدخل مباشر في ليبيا باتت تتوفر له الشرعية الدولية".

فيما قالت حكومة الوفاق الليبية المعترف بها دوليا، إن تصريحات "السيسي"، بشأن الأوضاع في بلادها أمر مرفوض ومستهجن ويعد "بمثابة إعلان حرب". 
ونددت الحكومة الليبية، أكثر من مرة، بما قالت إنه دعم عسكري تقدمه كل من مصر والإمارات وفرنسا وروسيا لعدوان قوات "خليفة حفتر" على العاصمة طرابلس، الذي بدأ في 4 أبريل/نيسان 2019.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات