أغلقت أسعار النفط على ارتفاع طفيف، الثلاثاء، مع قيام "أوبك" وحلفائها (أوبك+) بخفض الإنتاج بأكثر مما هو متفق عليه في يونيو/حزيران.

جاء ذلك رغم استمرار القلق بشأن الطلب مع تزايد حالات الإصابة بـ"كورونا" في الولايات المتحدة.

وأنهت عقود خام برنت جلسة التداول مرتفعة 18 سنتا، أو 0.42%؛ لتسجل عند التسوية 42.90 دولارا للبرميل.

وزادت عقود خام القياس الأمريكي غرب تكساس الوسيط 19 سنتا، أو 0.47%، لتبلغ عند التسوية 40.29 دولارا للبرميل.

وقالت منظمة "أوبك+" إن امتثالها للتخفيضات الإنتاجية المتفق عليها بلغ 107% في يونيو.

ومن المقرر أن تجتمع لجنة وزارية لـ"أوبك+"، الأربعاء، لاتخاذ قرار بشأن مد أجل التخفيضات البالغة 9.7 ملايين برميل يوميا أو تقليصها إلى 7.7 ملايين.

وقالت "أوبك" إن من المتوقع أن يسجل الطلب العالمي على النفط زيادة قياسية بمقدار 7 ملايين برميل يوميا في 2021 مع تعافي الاقتصاد العالمي من كورونا، لكنه سيظل أقل من مستويات 2019.

المصدر | الخليج الجديد+ الاقتصادية