أقدم مواطن كويتي على الاعتداء بالضرب على عامل مصري أثناء تأديته عمله وعلى مرأى ومسمع من زملائه ورواد السوق التجاري الذي يعمل فيه.

وأظهر مقطع فيديو، متداول على مواقع التواصل الاجتماعي، قيام المواطن الكويتي بصفع العامل المصري (كاشير) على وجهه 3 مرات متتاليات أثناء عمله في إحدى الجمعيات (جمعية صباح الأحمد) في الكويت، في حين تحلى العامل المصرى بأقصى درجات ضبط النفس ولم يحاول حتى الدفاع عن نفسه.

وحسب مقطع الفيديو، سمع صوت شخص يقال إنه رئيس الجمعية، يبدي اعتراضه على اعتداء المواطن الكويتي على المقيم المصري الذي وصفه بـ"الضعيف" و"المغبون"، معلنا استقالته من منصبه اعتراضا على ما تعرض له العامل المصري.

وأبدى معلقون على المقطع امتعاضهم مما تعرض له الوافد المصري، مشيرين إلى أن المجتمع الكويتي يرفض مثل هذه الأفعال.

كما أعرب عدد من الناشطين عن غضبهم من أنباء تحدثت عن محاولات إجبار الوافد المصري على التنازل عن حقه.

بينما قال أحد الناشطين، إن الحكومة الكويتية اتخذت إجراءات فور وقوع الحادث، وإن الرجل يجرى معه تحقيق الآن.

المصدر | الخليج الجديد