الجمعة 31 يوليو 2020 03:52 م

أعربت الكويت عن استيائها من مقطع فيديو تم تداوله، الخميس، تضمن دعوة لحرق علم الكويت مقابل المال.

وقالت سفارة الكويت في القاهرة في بيان صادر عنها إن هذا العمل "الذي يمثل إساءة بالغة ومرفوضة لدولة الكويت ورمزها الوطني من شأنه أن ينعكس وبشكل سلبي على العلاقات الأخوية بين البلدين".

وأضاف البيان أن "هذا العمل المشين قد أثار استياء بالغا لدى الأوساط الرسمية والشعبية في دولة الكويت ومثل جرحا في وجدان شعبها"، وفقا لوكالة الأنباء الكويتية " كونا".

وأشارت السفارة إلى أنها أجرت اتصالاتها بالمسؤولين في مصر ونقلت إليهم ذلك الاستياء وشجب تلك الأعمال المرفوضة.

ودعت السفارة السلطات المصرية إلى "اتخاذ الإجراءات اللازمة ضد مثل هذه الممارسات، ومحاسبة كل من صنع وشارك وروّج لهذه الإساءات".

وكان أحد البرامج في مصر، يدعو المصريين إلى حرق علم الكويت مقابل مبلغ 500 دولار، بغرض توثيق رد فعل الشارع المصري الرافض لذلك باعتبار الكويتيين إخوة لهم، لكن كويتيين اعتبروا مجرد تلك الدعوة إهانة وإساءة لهم.

من جهته، قال النائب "صالح عاشور" إن على وزيرة الدولة للهجرة وشؤون المصريين بالخارج بمصر أن تعرف حدودها ولا تتجاوز صلاحياتها، وفقا لصحيفة "الجريدة" الكويتية.

وطالب "عاشور" باستدعاء السفير المصري وبيان هذا الأمر له والطلب منهم بتقديم من حرق العلم الكويتي للجهات القضائية، مبيناً بأن سيادة الكويت فوق كل اعتبار وإلا سنقوم بواجبنا الوطني.

 

المصدر | الخليج الجديد