الأحد 2 أغسطس 2020 08:01 ص

أمرت النيابة العامة المصرية، السبت، بإخلاء سبيل مصور فيديو حرق علم الكويت، نافية نيته الإساءة إلى دولة الكويت وشعبها أو انتمائه لأي جماعة إرهابية.

جاء ذلك في بيان نشرته النيابة عبر "فيسبوك" بعد إلقاء القبض على الرجل واستجوابه في وقت سابق.

ووفق البيان، نفت تحقيقات النيابة العامة قصد مصور "تحدي حرق علم دولة الكويت" الإساءةَ إلى دولة الكويت أو شعبها مقابل مبلغ مالي (500 دولار).

وأشار البيان إلى أن المتهم أقر في التحقيقات أن قصده من تصوير المقطع المذكور إثبات أن الشعب المصري ذو مبادئ ولا يغريه المال ولا يرضى بالإساءة للآخرين، وأن العلاقة بين الشعبين المصريِّ والكويتيِّ علاقةٌ وَطِيدة، وذلك إثر تداول واقعة التعدي على مصري بدولة الكويت خلال الشهر الجاري.

وأوضح البيان أن النيابة شاهدت على هاتف المتهم المضبوط مقطعَ الفيديو المتداول، وكذا مقطعًا آخر للمتهم يتحدث فيه عن عدم رغبة الشعب المصري في الإساءة إلى الآخرين، وأن الشعبين الكويتيَّ والمصريَّ سيظلا شعبين شقيقين.

وفى السياق ذاته، أكدت تحريات "قطاع الأمن الوطني" حولَ الواقعة عدم انضمام المتهم لأي جماعة إرهابية.

 

المصدر | الخليج الجديد+متابعات