الاثنين 3 أغسطس 2020 05:27 م

سجلت وزارة التغير المناخي والبيئة في الإمارات، انخفاضا في معدل انبعاثات أكاسيد النيتروجين بنسبة 45% خلال فترة 5 أشهر فرضت فيها قيود مكافحة كورونا.

وتم تسجيل نسبة التراجع هذه في معدل تركيز أكسيد النيتروجين التي تتسبب في معظمها منظومة النقل والمواصلات، في الفترة من فبراير/شباط إلى يونيو/حزيران 2020، مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي.

وقالت مدير إدارة التنمية الخضراء وشؤون البيئة في الوزارة، "عائشة العبدولي"، إنه "تم تسجيل انخفاض ملحوظ في العديد من ملوثات الهواء خلال الفترة الماضية؛ بسبب انخفاض وتيرة الأنشطة الحياتية اليومية في إطار الإجراءات الاحترازية المتبعة لمواجهة تحدي جائحة فيروس كورونا المستجد ومرض كوفيد ـ 19 الناجم عنه".

وأوضحت أن "الملوث الأهم الذي تم تسجيل انخفاض واضح في معدلاته، على المستويين العالمي والمحلي، هو أكسيد النيتروجين، الذي يرتبط بوسائل النقل والمواصلات والمركبات بشكل كبير، والتي شهدت تراجعا كبيرا في وتيرة حركتها خلال الفترة الماضية، بسبب الإجراءات الاحترازية التي تم تطبيقها محليا وعالميا".

وأشارت إلى أن "نسب تركيز أكاسيد النيتروجين سجلت انخفاضا بمعدلات راوحت بين 10 و69%، بحسب محطات الرصد المنتشرة على مستوى الدولة، وبشكل عام بلغ متوسط انخفاض هذه الملوثات على مستوى الدولة بالكامل 45% خلال الفترة الممتدة من الأول من فبراير/شباط إلى نهاية يونيو/حزيران الماضيين".

وتمكنت الإمارات على مدار عام 2019 من تطوير وتحديث منظومة متابعة ورصد جودة الهواء التي تعمل عليها، وجرى بدء العمل على استراتيجية جودة الهواء ما بعد 2021.

المصدر | الخليج الجديد