السبت 15 أغسطس 2020 10:45 ص

انتقد "آفي بريمور"، الدبلوماسي الإسرائيلي والسفير السابق لإسرائيل في ألمانيا، الاتفاق بين إسرائيل والإمارات العربية المتحدة ونأى بنفسه أيضاً عن تصريحات رئيس الوزراء الإسرائيلي "بنيامين نتنياهو".

وقال "آفي بريمور"، وهو أيضا رئيس جمعية السياسة الخارجية الإسرائيلية وأستاذ جامعي بتل أبيب: "ما يتم تقديمه للفلسطينيين -أود أن أقول ذلك بحرص- مثير للشفقة"، وأضاف لـDW: "إنهم لا يحصلون على دولة، إنهم يحصلون على دولة ممزقة، محاطة بإسرائيل، بدون كافة الحقوق، أي في الواقع حكم ذاتي ممزق، إن كان موجوداً على الإطلاق ... وبالطبع هذا مخيب للآمال ومرير للغاية!".

ولاقى التقارب بين إسرائيل والإمارات انتقادات حادة من قبل القيادة الفلسطينية، ووصفه الرئيس "محمود عباس" بـ "الخيانة" ودعا إلى "التراجع الفوري عن هذا الإعلان المشين"، حسبما نقل عنه مستشاره "نبيل أبوردينة".

كما نأى "آفي بريمور" بنفسه عن كلام "بنيامين نتنياهو".

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي قد تحدث عن "بداية عهد جديد" لإسرائيل والعالم العربي.

وفي المقابل تحدث "آفي بريمور" عن يوم "مهم لكنه ليس تاريخياً".

يذكر أنه وفقًا للإعلان المنشور من قبل إسرائيل والإمارات العربية المتحدة، تعتزم الحكومة الإسرائيلية التخلي مؤقتًا عن خططها لضم الضفة الغربية المحتلة. رغم ذلك أكد بنيامين نتنياهو أن عمليات الضم المخطط لها "لم ترفع من على الطاولة".

المصدر | دويتشه فيله