الاثنين 14 سبتمبر 2020 09:13 م

استدعت النيابة العامة في مصر اليوتيوبر الشهير، "أحمد حسن"، وزوجته على ذمة بلاغ مقدم ضدهما من المجلس القومي للطفولة والأمومة، يتهمهما بترهيب ابنتهما الصغيرة "إيلين" واستغلالها للتربح من وراء نشر فيديوهات مسيئة.

وجاء قرار النيابة بعد أن استمعت إلى أقوال الأخصائي الاجتماعي بخط نجدة الطفل، الذي أكد في التحقيقات أن وحدة الرصد والإعلام الاجتماعي رصدت الواقعة بعد تداولها على وسائل التواصل الاجتماعي.

ووصف مقطع الفيديو المثير للجدل على موقع "يوتيوب"، بقوله إن الأم ظهرت خلاله بعدما غيرت لون بشرتها لتجري مقلبا في الطفلة، الأمر الذي أثار الفزع والرعب في نفسها، كما أثار استياء العديد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي.

وقالت أمين عام المجلس القومي للطفولة والأمومة، "سحر السنباطي"، في بيان رسمي إنه فور رصد الفيديو تم مخاطبة مكتب حماية الطفل بمكتب المستشار النائب العام، وذلك لفتح تحقيق قضائي في الواقعة.

وأضافت أنه يوجد بلاغ سابق ضدهما العام الماضي.

وأشارت إلى أنه تم طلب التحقيق في الوقائع السابقة، بالإضافة إلى البلاغ الجديد وتوجيه تهمة الاتجار في البشر.

وأكدت "سحر" أن هذه الوقائع هي مخالفة للقانون وانتهاك لحقوق الطفل، ولا يوجد أي مبرر لاستغلال الطفلة البريئة بهذا الشكل، ونشر فيديوهات بوقائع تتضمن إساءة للطفلة.

وشددت على أن المجلس القومي للطفولة والأمومة سيتخذ كافة الإجراءات اللازمة حيال أي انتهاك ضد الأطفال.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات