الأحد 20 سبتمبر 2020 08:23 ص

تحقق السلطات السعودية في حادثة تحرش فريدة تورطت فيها امرأة مع طفل صغير بشكل غير معهود على حوادث التحرش التي تشهدها البلاد.

وقال مركز بلاغات العنف الأسري في تغريدة على "تويتر"، إنه رصد مقطع فيديو يرتبط باتهامات لامرأة بالتحرش بطفل، بعد أن تم تداوله على نطاق واسع في مواقع التواصل الاجتماعي.

وأوضح القائمون على المركز الحكومي أنه "إشارة إلى ما تم تداوله في مواقع التواصل الاجتماعي حول طفل تعرض للتحرش من قبل امرأة نوضح بأنه تم رصد الحالة في مركز بلاغات العنف الأسري، وجار اتخاذ اللازم حيالها بالتنسيق مع الجهات ذات الاختصاص".

وتظهر في المقطع مشاهد خادشة للحياء لامرأة لا يظهر وجهها ولا وجه الطفل، الذي وضعته عند منطقة حساسة من جسدها، كما لم تعرف جنسية المرأة ولا تاريخ تصوير الفيديو.

وأثارت الحادثة ردود فعل غاضبة بين السعوديين، ودعوات لمعاقبة المتحرشة.

 

المصدر | الخليج الجديد + متابعات