دعا الممثل ومقاول الجيش المنشق "محمد علي"، الشعب المصري، إلى التظاهر مجددا ضد الرئيس "عبدالفتاح السيسي"، الجمعة المقبل، تحت شعار "جمعة النصر".

وطالب "علي" في مقطع فيديو بثه عبر "فيسبوك"، بنزول المصريين إلى ميدان التحرير، وسط القاهرة، بوصفه رمز الثورة المصرية (25 يناير/كانون الثاني 2011).

وبرر "محمد علي" دعوته للتظاهر في ميدان التحرير في قلب القاهرة بالأثر الضعيف الذي أحدثته المظاهرات المتوالية في القرى وأطراف القاهرة، مطالبا المحتجين بالتوافد على ميدان التحرير بشكل فردي، تجنبا لقوات الشرطة التي تمنع المتظاهرين من دخول الميدان.

وتفاعل ناشطون مع دعوة "محمد علي"، ودشن بعضهم وسما بعنوان "جمعة الغضب الثانية"، تصدر مواقع التواصل الاجتماعي.

وطالب ناشطون بإرهاق الأجهزة الأمنية من اليوم حتى يوم الجمعة المقبل، مشددين على أن المظاهرات الكبرى هي وسيلة الضغط الحقيقي على النظام.

ومنذ 20 سبتمبر/أيلول الجاري، تتواصل المظاهرات في مصر احتجاجا على تردي الأوضاع المعيشية والاقتصادية، وهو ما دفع "السيسي" إلى التراجع عن قرارات سابقة لامتصاص غضب الشارع المصري.

المصدر | الخليج الجديد