الثلاثاء 20 أكتوبر 2020 08:48 ص

كشفت وزارة الطاقة الجزائرية، أن خسائر شركة المحروقات الحكومية "سوناطراك" جراء جائحة كورونا بلغت 10 مليارات دولار، حتى سبتمبر/أيلول الماضي.

ونقلت وكالة الأنباء الجزائرية الرسمية، عن بيانات وزارة الطاقة أن صادرات "سوناطراك" تراجعت بنحو 41% نهاية سبتمبر/أيلول الماضي مقارنة بالفترة ذاتها من 2019.

ووفق البيانات ذاتها فقد بلغت خسائر شركة الكهرباء والغاز الحكومية "سونلغاز" ما قيمته 18.7 مليار دينار (152 مليون دولار) خلال الفترة ذاتها مقارنة بنهاية سبتمبر/أيلول 2019.

بدورها، تجرعت شركة نفطال (فرع سوناطراك) التي تحتكر توزيع وتسويق الوقود خسائر بلغت 41 مليار دينار (333 مليون دولار).

وطالت الخسائر شركة طيران الطاسيلي (فرع سوناطراك) وبلغت 1.5 مليار دينار (12 مليون دولار).

وتتوقع السلطات الجزائرية تراجع إيرادات النفط والغاز بواقع 10 مليارات دولار نهاية العام الجاري جراء جائحة "كورونا" لتستقر في حدود 23 مليار دولار نزولا من 33 مليار دولار في 2019.

ويعاني اقتصاد الجزائر من تبعية مفرطة لعائدات المحروقات (نفط وغاز) والتي تمثل 93% من إيرادات البلاد من النقد الأجنبي.
 

المصدر | وكالات