الثلاثاء 3 نوفمبر 2020 06:43 ص

فجر الداعية السعودي "علي المالكي" جدلا واسعا بسبب تصريحات قال فيها إن المرأة "أداة للاستمتاع" وليس عليها خدمة زوجها إلا في حدود، مؤكدا أن الزوجة ليست خادمة.

وفي مقطع فيديو بثته قناة "الرسالة"، الأحد، قال "المالكي": "الهدف من الزواج من المرأة هو الاستمتاع أما قضية أن تخدم الزوج وتطبخ وتنفخ وتعجن وتغسل الملابس ونحوها فهذا ليس من الواجب الشرعي عليها تماما، إلا إذا كان العرف أحيانا، كمان هناك قاعدة فقهية أنه إذا كان العرف، المجتمع الذي تسكن فيه هذه المرأة أن هي تطبخ وتنفخ وكذا فهذا من ذهب فيه إلى رأي الوجوب".

وأضاف: "بعض أهل العلم رأى أنه إذا كان في بيت أهلها (الزوجة) خادمة فمن الواجب على زوجها أن يأتي بخادمة وألا تخدم هي".

وفي أعقاب ذلك، نشر "المالكي" على صفحته الرسمية على "تويتر" بيانا توضيحيا، جاء فيه: "ما ذكرت من لفظة الاستمتاع فإنها لفظة شرعية لا غبار عليها والمقصود منها النكاح الشرعي والعلاقات المباحة بين الزوجين وذلك متقرر في الكتاب والسنة".

وأضاف: "إن الشريعة المطهرة أنزلت المرأة المنزلة العليا وهو ما كنت أعني في المقطع المنشور وأن القصد من العلاقة الزوجية ليست الخدمة أو الاستعباد أو الامتهان وفرض إيجاب ما لم يوجبه الله عز وجل ورسوله صلى الله عليه وسلم".

 

المصدر | الخليج الجديد + متابعات