الاثنين 1 مارس 2021 01:18 م

طالبت "خديجة جنكيز" خطيبة الصحفي السعودي المغدور "جمال خاشقجي"، بمعاقبة ولي العهد السعودي الأمير "محمد بن سلمان" بعدما خلص تقرير للاستخبارات الأمريكية إلى أنه وافق على عملية الاغتيال.

وقالت "خديجة" على "تويتر": "لا بد من معاقبة ولي العهد... دون تأخير".

وأضافت: "إذا لم يعاقب ولي العهد فسيعني ذلك إلى الأبد أن الجاني الرئيسي يمكن أن يفلت بجريمة القتل مما سيعرضنا جميعا للخطر وستكون وصمة عار على إنسانيتنا".

وتابعت: "بداية من إدارة بايدن، من الضروري أن يسأل جميع قادة العالم أنفسهم عما إذا كانوا مستعدين لمصافحة شخص ثبتت إدانته بالقتل".

والجمعة الماضي، نشرت الاستخبارات الأمريكية تقريرا خلص إلى أن ولي العهد السعودي "وافق على خطف أو قتل خاشقجي، حيث كان يرى فيه تهديدا للمملكة، وأيد استخدام تدابير عنيفة إذا لزم الأمر لإسكاته".

في المقابل، أعلنت وزارة الخارجية السعودية رفضها "القاطع" لما ورد في التقرير من "استنتاجات مسيئة وغير صحيحة عن قيادة المملكة".

والسبت، كشف الرئيس الأمريكي "جو بايدن" أنه يعتزم إصدار إعلان، الإثنين، يتعلق بالسعودية.

يُذكر أن التقرير الأمريكي مصنف غير سري لكن إدارة الرئيس السابق "دونالد ترامب" كانت ترفض نشره.

وقتل "خاشقجي" في 2 أكتوبر/تشرين الأول 2018، داخل قنصلية الرياض بمدينة إسطنبول، في قضية هزت الرأي العام الدولي.

المصدر | الخليج الجديد