الاثنين 15 مارس 2021 09:35 ص

جدد وزير الخارجية الإيراني "محمد جواد ظريف" استعداد بلاده للتراجع عن جميع خطواتها والعودة للاتفاق النووي شرط رفع العقوبات الأمريكية أولا.

وقال في تصريح صحفي نقله إعلام إيراني: "مستعدون للتراجع عن جميع خطواتنا بشرط التزام واشنطن ببنود الاتفاق النووي ورفع العقوبات".

وأضاف أن "من يخل بالاتفاقية هو الولايات المتحدة فلم نقم بأي شيء يدعو لفرض دونالد ترامب الحظر التجاري على إيران، نحتاج للأفعال والأعمال وليس الأقوال من قبل واشنطن".

وأشار إلى أن أمريكا "خالفت القواعد الواضحة ونحن من تحملنا تبعاتها الباهظة"، لافتا إلى أن "إدارة ترامب أوقفت التعاملات وعلى الإدارة الجديدة أن تعود إلى منبع الاتفاق".

وقبل أيام، اشترط الرئيس الإيراني "حسن روحاني"، إلغاء العقوبات الأمريكية، ووفاء كافة الأطراف بالتزاماتها، لإحياء الاتفاق النووي الموقع عام 2015.

وكانت واشنطن قد أعلنت قبولها دعوة الاتحاد الأوروبي لإجراء محادثات مباشرة مع إيران بشأن برنامجها النووي، غير أن الأخيرة تشدد أنه يتعين قبل الدخول في أي محادثات من هذا القبيل رفع العقوبات الأمريكية أو تخفيفها.

وفي مايو/أيار 2018، انسحبت واشنطن من الاتفاق النووي الموقع في 2015 بين إيران ومجموعة (5+1)، التي تضم روسيا وبريطانيا والصين والولايات المتحدة وفرنسا وألمانيا، وفرضت على طهران عقوبات اقتصادية.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات