الأربعاء 31 مارس 2021 03:36 م

حصلت الولايات المتحدة على 335 مليون دولار من السودان لتعويض ضحايا تفجير السفارتين الأمريكيتين في كينيا وتنزانيا عام 1998، وتفجير المدمرة "يو.إس.إس كول" عام 2000، ومقتل الدبلوماسي "جون جرانفيل" عام 2008.

جاء ذلك حسبما أفاد وزير الخارجية الأمريكي "أنتوني بلينكن" في بيان، الأربعاء.

وأضاف: "نأمل أن يساعدهم هذا في إيجاد بعض العزاء عن المآسي الفظيعة التي وقعت"، في إشارة إلى الضحايا.

وقال: "وبطي صفحة هذه العملية الصعبة، يمكن لفصل جديد في العلاقات الأمريكية السودانية أن يبدأ".

وفي أكتوبر/تشرين أول الماضي، أعلن الرئيس الأمريكي السابق "دونالد ترامب" أن الولايات المتحدة سترفع اسم السودان من قائمتها للدول الراعية للإرهاب بمجرد أن تخصص حكومة الخرطوم 335 مليون دولار تم الاتفاق على دفعها للأمريكيين من ضحايا هجمات المتشددين.

وأعلنت السفارة الأمريكية في الخرطوم في ديسمبر/كانون الأول الماضي، أن إلغاء تصنيف السودان كـ"دولة راعية للإرهاب" دخل حيز التنفيذ اعتبارا من 14 ديسمبر/كانون الأول 2020.

وكانت واشنطن تدرج السودان منذ عام 1993، على "قائمة الدول الراعية للإرهاب"، لاستضافته آنذاك الزعيم الراحل لتنظيم "القاعدة"، "أسامة بن لادن".

المصدر | الخليج الجديد+ متابعات