الاثنين 5 أبريل 2021 01:02 م

ستقلص "جوجل" قريبًا عدد التطبيقات على متجر "بلاي" المسموح لها برؤية جميع التطبيقات الأخرى التي قمت بتثبيتها.

وأشار موقع "أرس تكنيكا" أن رؤية قائمة تطبيقاتك، قد تبدو أمرًا بريئًا، ولكنها قد تنقل للمطورين السمات الشخصية مثل تفضيلات المواعدة والانتماءات السياسية.

لذا، فبدءًا من 5 مايو/أيار 2021، سيتعين على المطورين تقديم سبب وجيه بما يكفي كي تسمح "جوجل" بالوصول إلى معلومات كهذه.

ويمكن لتطبيقات "أندرويد 11" التي تطلب إذن "QUERY_ALL_PACKAGES"، الاطلاع على القائمة الكاملة للتطبيقات التي قمت بتخزينها على جهازك.

لكن "جوجل" قامت مؤخرًا بتحديث سياسة برنامج المطورين الخاصة بها وتعتبر الآن هذه المعلومات "بيانات مستخدم شخصية وحساسة"، مما يقيد التطبيقات التي يُسمح لها باستخدامها.

وتتضمن أمثلة التطبيقات التي سيُسمح لها بالاستمرار في استخدام هذا الإذن؛ مدير الملفات والمتصفحات وتطبيقات مكافحة الفيروسات التي تحتاج إلى البيانات "لأغراض التوعية أو التشغيل البيني".

وستحصل التطبيقات المصرفية وتطبيقات المحفظة الرقمية وأي تطبيق آخر يتضمن "وظائف معاملات مالية" على تصريح "لأغراض متعلقة بالأمان".

وتتعرض التطبيقات التي ليس لديها مبرر كافي لخطر إزالتها من متجر "جوجل بلاي"، ويحتاج جميع المطورين الذين يرغبون في الاحتفاظ بالإذن في تطبيقاتهم إلى إكمال نموذج إقرار يبرر استخدامهم له.

وإذا كنت قلقًا من إساءة استخدام المطورين للإذن، فإن تصريح "جوجل" ينص بوضوح على أنها ستشن حملة قاسية على التطبيقات المخالفة، سواء كانت جديدة على متجر "بلاي" أو مجرد تحديثات للتطبيقات الحالية، ويمكن لـ"جوجل" تعليق التطبيقات وربما إنهاء حسابات المطورين.

المصدر | ذا فيرج - ترجمة وتحرير الخليج الجديد